بدرية أحمد لصالح الجسمي بعد مُهاجمت...

أخبار النجوم

بدرية أحمد لصالح الجسمي بعد مُهاجمته لها: "قمّة القذارة"!

لم تتحمّل الفنانة الإماراتية بدرية أحمد أن تقف صامتةً أمام السخرية والانتقادات التي تعرّضت لها من مواطنها الإعلامي صالح الجسمي بسبب نشرها مقطع فيديو تظهر فيه وهي تقوم بحركات مريبة مع صديقتها. فقد وجّهت بدرية رسالةً للجسمي عبر حسابها الرسمي في "إنستغرام" قائلةً: "قمّة القذارة لما واحد واحد يعتبر نفسه رجل ويدخل في شؤون الحريم ومخلي نفسه صاحب مبادئ وأخلاق وهو بالأساس أبو القذارة والمشكلة ماله دخل بالإعلام والسوشال ميديا". https://www.instagram.com/p/BrXcR_ZFGKf/?utm_source=ig_share_sheet&igshid=41j9x3v38zva وتابعت: "بس حابة أقولك شغلة اللي بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة شوف أهل بيتك أحسن لك". يأتي ذلك على خلفية قيام الجسمي بفتح النار عليها، قائلًا: "والله

لم تتحمّل الفنانة الإماراتية بدرية أحمد أن تقف صامتةً أمام السخرية والانتقادات التي تعرّضت لها من مواطنها الإعلامي صالح الجسمي بسبب نشرها مقطع فيديو تظهر فيه وهي تقوم بحركات مريبة مع صديقتها.

فقد وجّهت بدرية رسالةً للجسمي عبر حسابها الرسمي في "إنستغرام" قائلةً: "قمّة القذارة لما واحد واحد يعتبر نفسه رجل ويدخل في شؤون الحريم ومخلي نفسه صاحب مبادئ وأخلاق وهو بالأساس أبو القذارة والمشكلة ماله دخل بالإعلام والسوشال ميديا".

وتابعت: "بس حابة أقولك شغلة اللي بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة شوف أهل بيتك أحسن لك".

يأتي ذلك على خلفية قيام الجسمي بفتح النار عليها، قائلًا: "والله صحيت على مئات المنشنات وعلى فيديو امبارح للفنانة انجلينا جولي الإمارات.. شو هالكلام.. ماشاء الله عليكي انتي كبيرة في السن وعندك عيال اتقى الله في نفسك وعيالك".

وأضاف: "الإمارات ماعادت زي الأول.. الدولة أنشأت قانون للجرائم الإلكترونية وسوت نيابة تقنية المعلومات وهو عبارة عن تطبيق اجتماعي.. بيرصدوكي الناس بيشتكون عليك وأنتي في هذا العمر على فيديو مايسوى احترمي شيبة راسك".

وكان ناشطون تفاجأوا بالممثلة الإماراتية بدرية أحمد، وهي تتصرّف بطريقة لا تبدو طبيعية، فيما اتهموها بأنها كانت وصديقتها في حالة سُكر، خاصةً مع حركاتهما الغريبة، كما تعجّبوا من تصرفات الفنانة الإماراتية، خاصةً أنها في الخمسينيات من عمرها، وفق تعبيرهم.

وأظهر مقطع فيديو متداول، الفنانة بدرية أحمد وصديقتها، وهما تقومان بمد لسانيهما، وتحسس بعضهما البعض، فيما بدتا بحالة غير طبيعية، بينما كان شخص آخر يقوم بالتصوير.

 


 

قد يعجبك ايضاً