كريسي تيغن عن زوجها: لم أجده مُثيرً...

أخبار النجوم

كريسي تيغن عن زوجها: لم أجده مُثيرًا في بدايات علاقتنا!

احتلّت عارضة الأزياء العالمية "كريسي تيغن" غلاف مجلّة "إيل" ELLE بنُسختها البريطانية لعدد شهر يناير 2019، إذ خضعت لجلسة تصويرٍ كانت نتيجتها 3 صور احترافية، ظهرت في اللقطتين الأولى والثانية بملابسها الدّاخلية التي نسقتها مع البليزر والقميص، في حين اعتمدت في اللقطة الثالثة إطلالة عصرية. وتطرّقت كريسي في حوارها مع ELLE UK للعديد من المواضيع الجوهرية، بدأتها بردّة فعلها الأولى في موعدها الأول عن زوجها الحالي المُغنّي العالمي "جون ليجيند"، حيث قالت بأنها لم تجده مُثيرًا، لكنّهما بقيا سويّاً مُدّة 12 ساعة! وأضافت كريسي بأنّ علاقتهما لم تكن "حُب من أوّل نظرة" في موعدهما الغرامي الأول، لكنّ جون هو كان

احتلّت عارضة الأزياء العالمية "كريسي تيغن" غلاف مجلّة "إيل" ELLE بنُسختها البريطانية لعدد شهر يناير 2019، إذ خضعت لجلسة تصويرٍ كانت نتيجتها 3 صور احترافية، ظهرت في اللقطتين الأولى والثانية بملابسها الدّاخلية التي نسقتها مع البليزر والقميص، في حين اعتمدت في اللقطة الثالثة إطلالة عصرية.

img

وتطرّقت كريسي في حوارها مع ELLE UK للعديد من المواضيع الجوهرية، بدأتها بردّة فعلها الأولى في موعدها الأول عن زوجها الحالي المُغنّي العالمي "جون ليجيند"، حيث قالت بأنها لم تجده مُثيرًا، لكنّهما بقيا سويّاً مُدّة 12 ساعة!

وأضافت كريسي بأنّ علاقتهما لم تكن "حُب من أوّل نظرة" في موعدهما الغرامي الأول، لكنّ جون هو كان من بادر بالخُطوات الأولى، حيث انتهى الأمر بينهما بموعدٍ غرامي دام 12 ساعة، وصفته تيغن عن 12 موعدا غراميا.

img

وبعد زواجها، تطرّقت زوجة جون ليجند للحديث عن مُعاناتها من انعدام الأمان بسبب الوزن الزّائد الذي اكتسبته أثناء حملها بطفلتها لونا (سنتان) وطفلها مايلز (6 أشهر)، حيث عانت من علامات تمدد الجلد، كما كانت تمنع زوجها من الذّهاب لمُمارسة التمارين في الصالة الرياضية خلال تلك الفترة، حيث أرادت منه أن يُشاركها المُعاناة بامتلاك جسدٍ غير مثالي.

img

لم يخلو حديث كريسي تيغن أيضًا من المُقارنة بين العالم الواقعي والعالم الافتراضي الذي جلبته مواقع التواصل الاجتماعي، وأشارت بأنه يوجد العديد من إيجابيات السوشال ميديا بعيدًا عن الكارهين على إنستغرام، كحركة #MeToo التي تُحارب التحرّش بالنّساء، لكن في الوقت نفسه أكّدت بأنّ السوشال ميديا ليست عالمًا حقيقيّاً، حيث تشعر بالحُزن عندما ترى فتاةً عادية ليس لها صلة بعالم المشاهير، ترى النّجمات على مواقع التّواصل بأجمل حُللهن، لأنّه ليس ذلك هو العالم الحقيقي.