مي العيدان تهاجمُ مصطفى العبد الله:...

أخبار النجوم

مي العيدان تهاجمُ مصطفى العبد الله: " يجسد المعنى الحقيقي لقلة الذوق"!

هاجمتْ الإعلامية الكويتية، مي العيدان، المُنتج، والمطرب العراقيّ، مصطفى العبد الله، ووصفته بأنّه يجسّد المعنى الحقيقيّ لقلّة الذّوق، وعدم الاحترام، بعد رفضه الظهور ببرنامجها على قناة "سكوب". وقالت العيدان، في منشور عبر صفحتها على إنستغرام، إنّه طلب عدّة أشياء قبل الظهور ببرنامجها، وكأنّه نجم عراقيّ كبير، كما أنّه ادّعى عدم معرفته بها، ثمّ ماطل بالموافقة على الظهور، حتى رفض بالنهاية، دون أيّ احترام لها، وللعاملين ببرنامجها، على حدّ وصفها. كما أعربتْ الإعلامية الكويتية الشّهيرة، عن ندمها الشّديد للتّواصل مع العبدالله، واعتبرته "دون المستوى"، مؤكّدة، أنّ متابعيها أكبر من عدد متابعيه، والفنان الحقيقيّ يجسّد الأخلاق والاحترام، ومن دونهما لا يساوي شيئًا. وتابعتْ

هاجمتْ الإعلامية الكويتية، مي العيدان، المُنتج، والمطرب العراقيّ، مصطفى العبد الله، ووصفته بأنّه يجسّد المعنى الحقيقيّ لقلّة الذّوق، وعدم الاحترام، بعد رفضه الظهور ببرنامجها على قناة "سكوب".

وقالت العيدان، في منشور عبر صفحتها على إنستغرام، إنّه طلب عدّة أشياء قبل الظهور ببرنامجها، وكأنّه نجم عراقيّ كبير، كما أنّه ادّعى عدم معرفته بها، ثمّ ماطل بالموافقة على الظهور، حتى رفض بالنهاية، دون أيّ احترام لها، وللعاملين ببرنامجها، على حدّ وصفها.

كما أعربتْ الإعلامية الكويتية الشّهيرة، عن ندمها الشّديد للتّواصل مع العبدالله، واعتبرته "دون المستوى"، مؤكّدة، أنّ متابعيها أكبر من عدد متابعيه، والفنان الحقيقيّ يجسّد الأخلاق والاحترام، ومن دونهما لا يساوي شيئًا.

وتابعتْ مي العيدان: "في كل بيت عراقي هناك بدل المغني مغنيين.. ياريت تتعلم الاحترام مع النجوم اللي يسبقونك بمليون سنة ضوئية بالأخلاق والتواضع والاحترام.. أمثال رحمة رياض ومحمد السالم ورحمة رياض وشهد الشمري وسيف نبيل وعلي يوسف.. كلهم تعاملت معاهم من العراق وكانوا قمة بالاحترام عشان جذيه أنت وين وهما وين".

img