أخبار النجوم

ميغان ماركل "تكسب حماها" في خلافها مع سلفتها!

ميغان ماركل "تكسب حماها" في خلافها...

كشف مصدر مُقرب من العائلة الملكية في بريطانيا أن دوقة ساسكس ميغان ماركل، استطاعت منذ انضمامها للعائلة أن تُقرِّب المسافات وتقوي العلاقات بين حماها الأمير تشارلز وزوجها الأمير هاري، وأن تشارلز ربما قرر لذلك "الوقوف في صفها" بعد كثرة الشائعات عن تزايد حدة الصدع بينها وبين سلفتها كيت ميدلتون. وكشف مصدر مطلع بهذا الخصوص لصحيفة "ديلي تلغراف" أن الدوقتين ميغان وكيت شخصيتان مختلفتان تماماً عن بعضهما، رغم تشابه ظروفهما الحياتية والمعيشية؛ فميغان بطبيعتها شخصية منفتحة، أما كيت فهي خجولة للغاية". وبدأ يكثر الحديث مؤخراً في وسائل الإعلام البريطانية عن تصاعد حدة الخلاف وعدم الانسجام بين هاري وميغان وويليام وكيت، خصوصاً

كشف مصدر مُقرب من العائلة الملكية في بريطانيا أن دوقة ساسكس ميغان ماركل، استطاعت منذ انضمامها للعائلة أن تُقرِّب المسافات وتقوي العلاقات بين حماها الأمير تشارلز وزوجها الأمير هاري، وأن تشارلز ربما قرر لذلك "الوقوف في صفها" بعد كثرة الشائعات عن تزايد حدة الصدع بينها وبين سلفتها كيت ميدلتون.

وكشف مصدر مطلع بهذا الخصوص لصحيفة "ديلي تلغراف" أن الدوقتين ميغان وكيت شخصيتان مختلفتان تماماً عن بعضهما، رغم تشابه ظروفهما الحياتية والمعيشية؛ فميغان بطبيعتها شخصية منفتحة، أما كيت فهي خجولة للغاية".

وبدأ يكثر الحديث مؤخراً في وسائل الإعلام البريطانية عن تصاعد حدة الخلاف وعدم الانسجام بين هاري وميغان وويليام وكيت، خصوصاً بعد إعلان هاري عن رغبته في العيش بمنزل بعيد عن قصر كينسينغتون وفصل حياته عن حياة شقيقه.

وبحسب ما أكده أناس مقربون من العائلة، فإن تعاطف تشارلز مع ميغان في تلك الأثناء ربما جاء لحرصها منذ بداية زواجها على تشجيع هاري لأن يكون مقرباً من والده وأن يسعى طوال الوقت على توطيد علاقته به، وهو ما بدأ يحدث بشكل تدريجي.

 

اترك تعليقاً