رانيا يوسف: الحبّ لا يكفي.. والحياة...

أخبار النجوم

رانيا يوسف: الحبّ لا يكفي.. والحياةُ لا تقفُ على رَجُل!

أكّدتْ الفنانة المصرية، رانيا يوسف، أنّها أصبحتْ أجمل، ولامعة أكثر، بعد انفصالها عن زوجها الثالث، رجل الأعمال المصريّ، طارق عزب، بعد زواج دام 6 سنوات. وقالت رانيا، في تصريحات تلفزيونية، إنّ الرِّجال هم سبب المشاكل، والهمّ، والغمّ، بسبب كثرة المسؤوليّات، التي يلقونها علي عاتق السيدات. لافتةً، إلى أنّ الحبّ وحده لا يكفي، لأنّه جزءٌ بسيطٌ من الحياة، والعلاقة الأهم منه، عدم الكذب، والابتعاد عن الخِيانة، وتوافر الثّقة. وأشارتْ يوسف، إلى أنّها تأثّرتْ بعد أوّل طلاق لها، وقامتْ بقصّ شعرها، ولكن بعد طلاقها الثالث، لم يعدْ الأمر يفرق معها. موضّحة، أنّها لا تفكّر في الدخول بأيّ علاقة عاطفية، بالوقت الحالي. وقدّمتْ

أكّدتْ الفنانة المصرية، رانيا يوسف، أنّها أصبحتْ أجمل، ولامعة أكثر، بعد انفصالها عن زوجها الثالث، رجل الأعمال المصريّ، طارق عزب، بعد زواج دام 6 سنوات.

وقالت رانيا، في تصريحات تلفزيونية، إنّ الرِّجال هم سبب المشاكل، والهمّ، والغمّ، بسبب كثرة المسؤوليّات، التي يلقونها علي عاتق السيدات. لافتةً، إلى أنّ الحبّ وحده لا يكفي، لأنّه جزءٌ بسيطٌ من الحياة، والعلاقة الأهم منه، عدم الكذب، والابتعاد عن الخِيانة، وتوافر الثّقة.

وأشارتْ يوسف، إلى أنّها تأثّرتْ بعد أوّل طلاق لها، وقامتْ بقصّ شعرها، ولكن بعد طلاقها الثالث، لم يعدْ الأمر يفرق معها. موضّحة، أنّها لا تفكّر في الدخول بأيّ علاقة عاطفية، بالوقت الحالي.

وقدّمتْ رانيا يوسف، نصيحة للسيدات في علاقتهنّ بالرجال، وهي مواجهة أيّ محاولات لاستغلالهنّ عاطفيًا من الرِّجال، وعدم تقديم تنازلات طوال الوقت، بشكل لا يرضيهنّ. مشدّدة، على أنّ الحياة لا تقف على رجلٍ، أو حتى سيدة.

وحول سبب ابتعادها عن السوشال ميديا، وعدم تفاعلها بشكل قويّ عليها، برّرتْ ذلك، بأنها تكره الهاتف المحمول، ولا تحب التقاط الصور كثيرًا، لنشرها على صفحاتها، وتفضّل أنْ تكون تفاصيل حياتها خاصّة، وبعيدة عن التّواصل الاجتماعيّ.