مي العيدان تردّ على " الحيوانات" ال...

أخبار النجوم

مي العيدان تردّ على " الحيوانات" الذين أطلقوا إشاعة خلافها مع حليمة بولند

نفتْ الممثّلة، والإعلامية الكويتية، مي العيدان، وجود أيّ خلافات بينها، وبين مواطنتها، حليمة بولند، مثلما أشيع مؤخرًا. وأوضحتْ العيدان، أنّه مجرّد سوء تفاهم وقع بينهما، ولم يعد قائمًا. مشيرةً، إلى أنّهما تصالحتا في شهر رمضان الفائت. وأشارتْ مي، إلى أنّه لا توجد علاقة صداقة بينهما، وبين حليمة، ولكن علاقتهما طيبة على حدّ تعبيرها، منوّهة، إلى أنّهما تحدثتا سويًا، منذ فترة. ونشرتْ الإعلامية، فيديو عبر حسابها على إنستغرام، قالت فيه: "قبل كام يوم في حيوانات أشاعوا أن في خلاف بيني وبين حليمة بولندا.. الكلام هذا غير صحيح.. كان في سوء تفاهم بيني وبينها وتم إزالته". https://www.instagram.com/p/BoCVsrHhY_i37rua1ZegXeGsxeLLajVuLZk6pE0/?taken-by=mayal3eidankwt وتابعتْ العيدان في الفيديو: "وعلى

نفتْ الممثّلة، والإعلامية الكويتية، مي العيدان، وجود أيّ خلافات بينها، وبين مواطنتها، حليمة بولند، مثلما أشيع مؤخرًا.

وأوضحتْ العيدان، أنّه مجرّد سوء تفاهم وقع بينهما، ولم يعد قائمًا. مشيرةً، إلى أنّهما تصالحتا في شهر رمضان الفائت.

وأشارتْ مي، إلى أنّه لا توجد علاقة صداقة بينهما، وبين حليمة، ولكن علاقتهما طيبة على حدّ تعبيرها، منوّهة، إلى أنّهما تحدثتا سويًا، منذ فترة.

ونشرتْ الإعلامية، فيديو عبر حسابها على إنستغرام، قالت فيه: "قبل كام يوم في حيوانات أشاعوا أن في خلاف بيني وبين حليمة بولندا.. الكلام هذا غير صحيح.. كان في سوء تفاهم بيني وبينها وتم إزالته".

وتابعتْ العيدان في الفيديو: "وعلى فكرة إحنا متصالحين من رمضان.. عشان البهايم اللي تطلع إشاعات يبلعون لسانهم.. إحنا مو صداقة ولكن في علاقة طيبة وقبل أسبوع أو 10 أيام تكلمنا والدكتورة فوزية دريع تشهد على ذلك".

وفي أغسطس من العام الماضي، كانت الخلافات مُعلنة، بين العيدان وبولند، وخرجتْ الأخيرة حينها، وردّتْ عبر موقع سناب شات، على تصريحات منسوبة للعيدان بحقّها، قائلة: "طبعا أشهر مذيعة كويتية ولأني مشهورة كل يوم وتاني مي العيدان تنزل مقطع فيديو عني وتتكلم عني لأنكم تعرفون اللعبة أي خبر عن حليمة بولند ينتشر كالنار في الهشيم بالسوشال ميديا".

وحينها أيضًا، ردّتْ بولند، على تصريح مي العيدان، بأنها غير راضية عن عملها الإعلاميّ، والبرامج التي تقدّمها حليمة بولند، قائلة: "يا أختي ما أعجبك معلش في كتير ناس بالدنيا ما تعجبني بس ماني مضطرة أجرح فيهم وسجل فيديوهات وأنا أفتخر بتاريخي الإعلامي والفوازير التي تتكلمين عنها هي فن راقي أما برامج المسابقات فهو من واقع دراستي الأكاديمية في كلية الإعلام بالكويت مو أحسن ما يكون تاريخي الإعلامي كل يوم أنزل فيديوهات وأقعد أجرح بالناس على الأقل أنا لا أقوم بأذية أي إنسان وقت أرد على شخص أرد عليه بشكل راقي".

في أغسطس 2018، تغيّر الحال بينهما، وتوجّهتْ بولند، بالشكر للعيدان، التي كانت نشرتْ صورة لحليمة، من تواجدها في لبنان، وعلّقتْ بالقول: "حليمة بولند نيووو.. هوا اللي يطلق يبقى حلو كده يالله بنات طلاق طلاق"، حيث علقت بولند: "الزميلة العزيزة الإعلامية مي العيدان شكرًا على الإطراء اللطيف".