وما زالت دنيا بطمة تدافع عن سعد لمج...

أخبار النجوم

وما زالت دنيا بطمة تدافع عن سعد لمجرد.. والتعليق ممنوع!

واصلت المطربة المغربية دنيا بطمة دعمها الكامل لمواطنها المغني سعد لمجرد، رغم إعلان السلطات الفرنسية خلال الساعات القليلة الماضية، اعتقاله مُجددًا على ذمة القضية المتهم فيها بالاغتصاب، بعد أنْ قبلتْ محكمة فرنسية طعن المُدَّعي العام، في شروط الإفراج عنه بكفالة. وسارعت زوجة المنتج البحريني محمد الترك، إلى إعلان تضامنها مع لمجرد فور صدور القرار الفرنسي، وكتبت على حسابها الخاص في تطبيق تداول الصور إنستغرام: "ستبقى الأفضل والأول دائمًا يا أخي وصديقي". وحرصت بطمة كعادتها، على إغلاق خاصية التعليق في وجه متابعيها، الذين تكثر شتائمهم وكلماتهم السلبية على ما يبدو. ولم تكتف بطمة بإعلان مساندتها ودعمها للمغني المغربي، بل أعربت عن

واصلت المطربة المغربية دنيا بطمة دعمها الكامل لمواطنها المغني سعد لمجرد، رغم إعلان السلطات الفرنسية خلال الساعات القليلة الماضية، اعتقاله مُجددًا على ذمة القضية المتهم فيها بالاغتصاب، بعد أنْ قبلتْ محكمة فرنسية طعن المُدَّعي العام، في شروط الإفراج عنه بكفالة.

وسارعت زوجة المنتج البحريني محمد الترك، إلى إعلان تضامنها مع لمجرد فور صدور القرار الفرنسي، وكتبت على حسابها الخاص في تطبيق تداول الصور إنستغرام: "ستبقى الأفضل والأول دائمًا يا أخي وصديقي".

وحرصت بطمة كعادتها، على إغلاق خاصية التعليق في وجه متابعيها، الذين تكثر شتائمهم وكلماتهم السلبية على ما يبدو.

ولم تكتف بطمة بإعلان مساندتها ودعمها للمغني المغربي، بل أعربت عن استيائها من المنتقدين له، ففي تصريحات سابقة لها، قالت: "الله يهديهم... ولد بلادنا على رأسنا... مشرفنا".

img

وفي تعليقها على ما قالته الفنانة هند صبري في تغريدة نشرتها عبر حسابها على "تويتر" حيث شككت ببراءة لمجرد، نوهت بطمة إلى أن الممثلة التونسية تسرعت في إطلاق الأحكام مستندة إلى شائعات.

وكانت هند صبري قد هاجمت لمجرد بعد توقيفه في فرنسا بتهمة اغتصاب جديدة، وغردت عبر "تويتر": "كنت من الناس الذين استبعدوا اتهامه الأول، لكن التكرار قتل الشك، هذا الشاب استهتر بنفسه وبجمهوره ولا يستحق أن يكون نجمًا أو قدوة لأحد".

واتّهم سعد لمجرد أكثر من مرّة بالتّحرّش والاغتصاب، كان أوّلها في الولايات المتّحدة في فبراير 2010، حين اتّهمته شابّة أمريكية بالاعتداء الجنسيّ، في محكمة بروكلين العليا، بعد ستّ سنوات من الحادث، ليُسجن في مارس من العام نفسه ويفرج عنه بكفالة.

وفي الـ 26 من أكتوبر 2016، أوقفَ الفنان سعد لمجرد في باريس، من طرف الشُّرطة الفرنسيّة بتهمة الاعتداء بالضرب ومحاولة اغتصاب فتاة تدعى لورا بريول، في فندق ماريوت باريس شانزليزيه، الذي كان يقيم فيه، وسُجن احتياطيًا لمدّة تقارب 6 أشهر، على ذمّة التّحقيقات.