أخبار النجوم

وفاء الكيلاني بإطلالة خارجة عن المألوف.. هل بدتْ "مُسترجلة"؟

وفاء الكيلاني بإطلالة خارجة عن المأ...

نشرتْ الإعلامية المصرية، وفاء الكيلاني، صورة جديدة لها، عبر إنستغرام، ظهرتْ فيها بإطلالة، لم يعتدها جمهورها عليها. وظهرتْ الكيلاني، بإطلالة كاجوال، مُرتدية بنطلونًا رياضيًا، مع تيشرت باللون الأبيض، وحذاءً رياضيًا باللون الأسود، وهو اللوك، الذي وصفه جمهورها بـ"الجديد" عليها، إذْ تعتمد الكيلاني دومًا، الإطلالات الرسمية. https://www.instagram.com/p/Bnw5drDBdrQ/?taken-by=elkilanywafaa وعلّق بعض النّشطاء، على إطلالة وفاء، بأنّها أقرب إلى اللوك الذكوريّ، خاصّة وأنّها جلستْ بطريقة لم تعتمدها من قبل.  وتعتبر الإعلامية المصرية، غير ناشطة على مواقع السوشال ميديا، إلا أنّها ومنذ بدء عرض برنامجها الجديد "تخاريف"، أصبحت أكثر تفاعلاً على صفحاتها. يُشار، إلى أنّ الكيلاني، عادتْ للشاشة بعد غياب طويل، إذْ يُعرض لها حاليًا

نشرتْ الإعلامية المصرية، وفاء الكيلاني، صورة جديدة لها، عبر إنستغرام، ظهرتْ فيها بإطلالة، لم يعتدها جمهورها عليها.

وظهرتْ الكيلاني، بإطلالة كاجوال، مُرتدية بنطلونًا رياضيًا، مع تيشرت باللون الأبيض، وحذاءً رياضيًا باللون الأسود، وهو اللوك، الذي وصفه جمهورها بـ"الجديد" عليها، إذْ تعتمد الكيلاني دومًا، الإطلالات الرسمية.

وعلّق بعض النّشطاء، على إطلالة وفاء، بأنّها أقرب إلى اللوك الذكوريّ، خاصّة وأنّها جلستْ بطريقة لم تعتمدها من قبل. 

وتعتبر الإعلامية المصرية، غير ناشطة على مواقع السوشال ميديا، إلا أنّها ومنذ بدء عرض برنامجها الجديد "تخاريف"، أصبحت أكثر تفاعلاً على صفحاتها.

يُشار، إلى أنّ الكيلاني، عادتْ للشاشة بعد غياب طويل، إذْ يُعرض لها حاليًا برنامج تخاريف، حيث استضافتْ في الحلقة الأولى الفنان اللبناني، وائل كفوري، وفي الحلقة الثانية، الفنان الأردني، إياد نصار.

ويُواجه البرنامج، بعض الانتقادات، نظرًا لطبيعة الأسئلة، التي وصفها الكثيرون بـ"السخيفة والجريئة"، واعتبر آخرون، أنّ الكيلاني فشلتْ في البرنامج الجديد، خاصّة أنّها قدّمتْ من قبل، العديد من البرامج الناجحة، مثل "الحكم" و"المتاهة".

وعلى صعيد آخر، كشفتْ العديد من المصادر، عن أسماء عدد كبير من النجوم، الذين سجّلوا حلقات مع الكيلاني، في برنامجها تخاريف، ومن ضمنهم نانسي عجرم، شيرين عبد الوهاب، والفنان أمير كرارة، بالإضافة للدُّمية الشهيرة، أبلة فاهيتا.

 

اترك تعليقاً