أخبار النجوم

لن يكون لهاري وماركل الحق في حضانة أطفالهما.. وهذا السبب!

لن يكون لهاري وماركل الحق في حضانة...

محتوى مدفوع

ربما سيندهش كثيرون حين يعلمون أنه إذا قرر دوق ودوقة ساسكس، الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل، أن ينجبا، فلن يكون من حقهما حضانة أطفالهما بشكل كامل! وقالت بهذا الخصوص خبيرة مختصة في شؤون العائلة الملكية ببريطانيا إن العائلة مرتبطة باتفاق استثنائي مع الملكة، اليزابيث الثانية، يجيز لها في واقع الأمر حضانة كل أطفال العائلة بصورة قانونية كاملة، بحسب ما ذكرته صحيفة ذا صن. وهو ما يعني أيضاً أن الأمير ويليام وكيت ميدلتون لا يمتلكان الحضانة الكاملة لأطفالهما، الأمير جورج ( 5 أعوام )، الأميرة تشارلوت ( 3 أعوام) والأمير لويس (3 أشهر). وتابعت تلك الخبيرة وتدعى مارلين كوينيغ بقولها "تمتلك

ربما سيندهش كثيرون حين يعلمون أنه إذا قرر دوق ودوقة ساسكس، الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل، أن ينجبا، فلن يكون من حقهما حضانة أطفالهما بشكل كامل!

وقالت بهذا الخصوص خبيرة مختصة في شؤون العائلة الملكية ببريطانيا إن العائلة مرتبطة باتفاق استثنائي مع الملكة، اليزابيث الثانية، يجيز لها في واقع الأمر حضانة كل أطفال العائلة بصورة قانونية كاملة، بحسب ما ذكرته صحيفة ذا صن.

وهو ما يعني أيضاً أن الأمير ويليام وكيت ميدلتون لا يمتلكان الحضانة الكاملة لأطفالهما، الأمير جورج ( 5 أعوام )، الأميرة تشارلوت ( 3 أعوام) والأمير لويس (3 أشهر).

وتابعت تلك الخبيرة وتدعى مارلين كوينيغ بقولها "تمتلك الملكة الحضانة القانونية للأحفاد الصغار. وتم تمرير تشريع بهذا المعنى خلال فترة حكم جورج الأول. وهو التشريع الذي عُرِفَ وقتها بتشريع ( الرأي الكبير المتعلق بصلاحيات العائلة المالكة ) وكان مرتبطا بسيطرة الملك على تعليم، تربية وزواج أحفاده. وأقدم جورج الأول على ذلك بسبب تردي علاقته بابنه، الملك المستقبلي وقتها جورج الثاني، لذا تم تمرير ذلك التشريع وقتها ليكون من حق الملك الوصاية على أحفاده بغض النظر عن أي شيء".

ونوهت مارلين إلى أن ذلك القانون القديم يعود لأكثر من 300 سنة، حيث تم تمريره عام 1717؛ ما يعني أنه عند وفاة الملكة، ستنتقل وصاية الأحفاد للأمير تشارلز.

وذكرت ذا صن أنه يقال أيضاً إن ذلك القانون الغريب قد حال كذلك دون سفر الأميرة ديانا إلى استراليا برفقة طفليها، قبل وفاتها، حيث لم يكن لديها وصاية قانونية.

 

اترك تعليقاً