أخبار النجوم

أحلام حجي ومشروع سينمائي مع ليال عبود!

أحلام حجي ومشروع سينمائي مع ليال عب...

محتوى مدفوع

كشفت ملكة جمال الشرق الأوسط السابقة، والإعلامية المغربية أحلام حجي، أنها وصلت إلى العاصمة اللبنانية بيروت، لتمضية إجازة سياحية، قبل أن تنتقل من جديد إلى مقر إقامتها في فرنسا، للتحضير لفكرة برنامج تلفزيوني جديد، بعد برنامجي "فاشن دريم" و "فيزا". وأشارت حجي إلى أن العمل في التلفزيون بات يستهويها، بعد أن أثبتت قدرتها على تحمل المسؤولية الخاصة ببرامجها، خصوصاً وأنها تسلّحت "بحسب قولها" بالموهبة، والخبرة، والإرادة، ومضت نحو أهدافها. وأكّدت أحلام أن ما يتم تداوله حول فيلم سينمائي سوف يجمعها بالفنانة اللبنانية ليال عبود صحيح، وأن الفكرة طرحت بين الطرفين، وأشارت إلى أن المشروع ممكن أن يتحول إلى مسلسل، في

كشفت ملكة جمال الشرق الأوسط السابقة، والإعلامية المغربية أحلام حجي، أنها وصلت إلى العاصمة اللبنانية بيروت، لتمضية إجازة سياحية، قبل أن تنتقل من جديد إلى مقر إقامتها في فرنسا، للتحضير لفكرة برنامج تلفزيوني جديد، بعد برنامجي "فاشن دريم" و "فيزا".

وأشارت حجي إلى أن العمل في التلفزيون بات يستهويها، بعد أن أثبتت قدرتها على تحمل المسؤولية الخاصة ببرامجها، خصوصاً وأنها تسلّحت "بحسب قولها" بالموهبة، والخبرة، والإرادة، ومضت نحو أهدافها.

وأكّدت أحلام أن ما يتم تداوله حول فيلم سينمائي سوف يجمعها بالفنانة اللبنانية ليال عبود صحيح، وأن الفكرة طرحت بين الطرفين، وأشارت إلى أن المشروع ممكن أن يتحول إلى مسلسل، في حال كانت الفكرة مناسبة ومقنعة ومختلفة عمّا هو سائد في الساحة الفنية، أو الدرامية بالتحديد، وأوضحت أنّ ثمة صداقة وطيدة تجمعها بالمطربة المذكورة التي قالت عنها أنها جمعت بين الصوت والجمال والطيبة في آن واحد.

نفت أحلام أن تكون قد فكرت بالابتعاد عن الإعلام المرئي من أجل التمثيل، وقالت إن الموضوع يصب في خانة الهواية ليس إلّا، وإن عالم التلفزيون بات جزءاً من حياتها و شهرتها، وأكدت أن انشغالها في البرامج أو المشاريع الأخرى لم يدفعها إلى إهمال جمعية "أحلام الطفولة"، والتي أسستها قبل سنوات، و تُعنى بمساعدة الأطفال الأيتام والفقراء.

وعلى الصّعيد الرّياضي، أوضحت أحلام حجي أنها شجعت فريق بلدها المغرب في مباريات كأس العالم، وأكّدت اعتزازها به رغم أن الحظ لم يحالفه، وأشارت إلى أنها شجّعت في النهائيات المنتخب الفرنسي، فقالت: "أعيش في فرنسا ومن البديهي أن أكون وفية ايضاً لهذا البلد".

اترك تعليقاً