أخبار النجوم

عبدالله بوشهري ومي العيدان يردّان على قانون "منع تصوير الأطفال" بالتحدي والشماتة!

عبدالله بوشهري ومي العيدان يردّان ع...

محتوى مدفوع

بعدما اعتمدت النيابة العامة في الكويت 9 ضوابط رفعتها إلى شرطة الأحداث تتعلق بمساءلة وملاحقة أولياء الأمور بشأن مشاركة أبنائهم الأحداث دون سن 13 عامًا على مواقع التواصل الاجتماعي، برز في هذا الإطار آراء شخصيات من الأوساط الثقافية والفنية خاصة على إنستغرام. النجم الكويتي عبدالله بوشهري يبدو أن القانون لم يرق له، فتحدى القانون بنشره فيديو يظهر فيه برفقة ابنته داليا، وعلق عليه قائلاً: "في قانون نازل إني ما أصور بنتي.. من اليوم ورايح ما نقدر نصورها"، ومن ثم فاجأ متابعيه بالتوجه بكاميرا الهاتف تجاه ابنته، وقال لها "يلا قوليلهم باي باي". https://www.instagram.com/p/BlSRWdzHamh/?utm_source=ig_share_sheet&igshid=fwhytlyveavp وعلى الجانب المؤيد للقانون، استغلت مي العيدان

بعدما اعتمدت النيابة العامة في الكويت 9 ضوابط رفعتها إلى شرطة الأحداث تتعلق بمساءلة وملاحقة أولياء الأمور بشأن مشاركة أبنائهم الأحداث دون سن 13 عامًا على مواقع التواصل الاجتماعي، برز في هذا الإطار آراء شخصيات من الأوساط الثقافية والفنية خاصة على إنستغرام.

النجم الكويتي عبدالله بوشهري يبدو أن القانون لم يرق له، فتحدى القانون بنشره فيديو يظهر فيه برفقة ابنته داليا، وعلق عليه قائلاً: "في قانون نازل إني ما أصور بنتي.. من اليوم ورايح ما نقدر نصورها"، ومن ثم فاجأ متابعيه بالتوجه بكاميرا الهاتف تجاه ابنته، وقال لها "يلا قوليلهم باي باي".

وعلى الجانب المؤيد للقانون، استغلت مي العيدان الممثلة والمذيعة الكويتية، هذا القانون لأغراض أخرى، وهي "الشماتة" على حد وصفها، فنشرت فيديو عبر إنستغرام وعلقت عليه: "بعد قانون عدم تصوير الأطفال بالسوشال ميديا والله شمتانة في بعض الناس"، وفي داخل الفيديو خصت بالذكر الممثلة الكويتية شيماء علي.

ويأتي قرار النيابة العامة بعد موافقتها على الضوابط التي وضعتها اللجنة الوطنية العليا للطفولة بوزارة الصحة، تطبيقًا لقرار قانون الطفل في الكويت، وشددت النيابة على ضرورة محاسبة أولياء الأمور الذين يسمحون بتصوير أبنائهم من الفئة المذكورة بشبكات التواصل لأغراض تجارية، أو لعرض حياتهم الخاصة، أو رغبة في الشهرة، والذين يعرضون أبناءهم لمشاهد تعذيب، أو إساءة لفظية أو بدنية، إضافة إلى الممتنعين عن إلحاق أبنائهم بالدراسة.

اترك تعليقاً