أخبار النجوم

"الخافي أعظم".. إشادة تتخطى التوقعات بدور هيا عبدالسلام

"الخافي أعظم".. إشادة تتخطى التوقعا...

محتوى مدفوع

اختلفت نماذج الأدوار التي تقدمها الفنانة الكويتية هيا عبدالسلام في المسلسلات خلال الماراثون الرمضاني، وهذا العام تطل على مشاهدي مسلسلها الحالي "الخافي أعظم" بدور حصة، وبرعت في تجسيد هذا الدور باحترافية عالية، لدرجة أن الجمهور يتابع المسلسل بحرص شديد لإعجابهم بدورها. مآس أسرية لأم مغلوبة على أمرها ومسؤولة، نموذج جسدته هيا في "الخافي أعظم"، وقد نالت إشادات كثيرة من صناع الدراما والنقاد وكذلك الجمهور، على تأدية دورها بالشكل اللائق لسيرتها الفنية. هيا أبدعت في تقديم حصة، فكان دورها استثنائيًا ونالت عليه العديد من الإشادات عبر مواقع التواصل، فقالت إحدى المتابعات: "مسلسل الخافي أعظم روعة ومن أفضل المسلسلات إخراج وتمثيل، وبالذات

اختلفت نماذج الأدوار التي تقدمها الفنانة الكويتية هيا عبدالسلام في المسلسلات خلال الماراثون الرمضاني، وهذا العام تطل على مشاهدي مسلسلها الحالي "الخافي أعظم" بدور حصة، وبرعت في تجسيد هذا الدور باحترافية عالية، لدرجة أن الجمهور يتابع المسلسل بحرص شديد لإعجابهم بدورها.

مآس أسرية لأم مغلوبة على أمرها ومسؤولة، نموذج جسدته هيا في "الخافي أعظم"، وقد نالت إشادات كثيرة من صناع الدراما والنقاد وكذلك الجمهور، على تأدية دورها بالشكل اللائق لسيرتها الفنية.

هيا أبدعت في تقديم حصة، فكان دورها استثنائيًا ونالت عليه العديد من الإشادات عبر مواقع التواصل، فقالت إحدى المتابعات: "مسلسل الخافي أعظم روعة ومن أفضل المسلسلات إخراج وتمثيل، وبالذات هيا عبدالسلام أتقنت الدور بأكمل وجه، شكرًا من القلب"، في حين علق آخر: "ما تعودت أتفرج على مسلسلات، لكن المسلسل اللي فيه هيا عبدالسلام أتفرجه، كذا أحس بجمال ورونق مختلف عن الباقي"، وعلق آخر: "هيا عبدالسلام إقنااااع بأي دور تاخذه إحساس صادق جد كل أدوارها تعجبني ومتنوعة".

وتدور أحداث المسلسل في إطار درامي حول فتاة اسمها (حصة) تعاني في حياتها بسبب عدد من المشاكل الأسرية، لكن رغم هذا تحاول ألا تظهر ذلك للمقربين منها، لكن يقع لها حادث؛ ما يؤدي إلى معرفة ما كانت تخبئه من آلام بسبب هذه المشاكل.

وشارك في بطولة المسلسل النجمة ليلى عبدالله، عبد الإمام عبدالله، ناصر الدوسري، إبراهيم الحربي، عبدالله الباروني ومرام البلوشي، والمسلسل من تأليف عبد الله السعد ومن إخراج أحمد يعقوب المقلة.

اترك تعليقاً