أخبار النجوم

مساعدة كيم كارداشيان تكشف عن بعض أسرارها الخاصة (صور)

مساعدة كيم كارداشيان تكشف عن بعض أس...

بعد أن تمّ الاستغناء عن خدماتها، كشفت ستيفاني شيبرد، مساعدة كيم كارداشيان السابقة، عن بعض الأسرار التي لا يعرفها كثيرون عن كيم، والمثير أن بعضًا من تلك الأسرار قد تكون صادمةً إلى حدّ كبير وقد تضر بصورة كيم في نظر الملايين من متابعيها. كيم تتعامل بعقلية تافهة وسطحية عند التقاط صور سيلفي لنفسها كما تحب النظر كثيرًا في المرآة. كيم تتعامل بشكل غير منظّم مع مستلزماتها ودائمًا ما تأتي والدتها لتنظيم وإصلاح ما تفسده ابنتها. كيم تفتقر لأبسط مهارات الأمومة وهي في الحقيقة ليست كما تدعي أمام وسائل الإعلام. كيم كثيرة المتطلبات وتطلب من مساعديها بأن يفعلوا لها كل شيء.

بعد أن تمّ الاستغناء عن خدماتها، كشفت ستيفاني شيبرد، مساعدة كيم كارداشيان السابقة، عن بعض الأسرار التي لا يعرفها كثيرون عن كيم، والمثير أن بعضًا من تلك الأسرار قد تكون صادمةً إلى حدّ كبير وقد تضر بصورة كيم في نظر الملايين من متابعيها.

كيم تتعامل بعقلية تافهة وسطحية عند التقاط صور سيلفي لنفسها كما تحب النظر كثيرًا في المرآة.

كيم تتعامل بشكل غير منظّم مع مستلزماتها ودائمًا ما تأتي والدتها لتنظيم وإصلاح ما تفسده ابنتها.

كيم تفتقر لأبسط مهارات الأمومة وهي في الحقيقة ليست كما تدعي أمام وسائل الإعلام.

كيم كثيرة المتطلبات وتطلب من مساعديها بأن يفعلوا لها كل شيء.

كيم مرّت بكثير من المشكلات في زواجها ولجأت وزوجها لمعالجين كي ينقذا زواجهما.

لا يرغب أحد في تكوين علاقة صداقة مع كيم لأنها تريد أن تكون أفضل من أي شخص آخر على الدوام.

كيم خضعت لكثير من جراحات التجميل في مناطق عديدة بجسدها.

كيم قرّرت الاستغناء عن خدمات ستيفاني لشعورها تجاهها بالغيرة.

كيم تتعامل بوقاحة مع الأشخاص الذين تتصوّر أنهم أقل منها.

كيم تشعر بضيق وانزعاج من شقيقاتها وتشعر بغيرة من شقيقتها الصغرى كايلي.

كيم كانت تلزم ستيفاني بفعل كل شيء من أجلها لدرجة أن الأمر وصل بها لحد غسل ملابسها.

كيم تجيد اصطناع البكاء أمام الكاميرات.

تنسى نفسها حين تشارك في بعض الحفلات الخاصة ولا تزال تدخل في نوبات مرح صاخب بعيدًا عن الكاميرات.

كيم تتبع نظامًا صارمًا على صعيد الطعام والتمرينات الرياضية لتحافظ على شكل جسدها.

كيم تعاني هي وزوجها من القلق والاكتئاب.

اترك تعليقاً