أخبار النجوم

بعد خيانته لها.. هل قررت كلوي كارداشيان الانفصال عن تريستان تومبسون؟

بعد خيانته لها.. هل قررت كلوي كاردا...

محتوى مدفوع

الخيانة من أبشع صور الاعتداء النفسي والانفلات الأخلاقي، فهي بمثابة نار مشتعلة لا ينطفئ لهيبها داخل الصدور، ولا تنزوي تبعاتها مهما تعاقبت السنون. ماذا تفعل كلوي كارداشيان بعد مشاهدتها لخيانة حبيبها بأم عينيها، وانتشار فيديوهات الخيانة على الملأ، هل قررت الانفصال عن حبيبها وأبي ابنتها المنتظرة تريستان تومبسون، أم ستنتظر ولادتها والتعافي منها ثم تنظر في الأمر؟. قال مصدر مقرب من عائلة كارداشيان إنه رغم تعرض كلوي لأزمة نفسية وعصبية شديدة، عرضتها لمخاطر صحية بسبب ولادتها المبكرة، إلا أنه من غير المتوقع أن تقرر الانفصال على الأقل في الوقت الراهن. وأوضح المصدر أنها لم تكن المرة الأولى التي تكتشف فيها

الخيانة من أبشع صور الاعتداء النفسي والانفلات الأخلاقي، فهي بمثابة نار مشتعلة لا ينطفئ لهيبها داخل الصدور، ولا تنزوي تبعاتها مهما تعاقبت السنون.

ماذا تفعل كلوي كارداشيان بعد مشاهدتها لخيانة حبيبها بأم عينيها، وانتشار فيديوهات الخيانة على الملأ، هل قررت الانفصال عن حبيبها وأبي ابنتها المنتظرة تريستان تومبسون، أم ستنتظر ولادتها والتعافي منها ثم تنظر في الأمر؟.

قال مصدر مقرب من عائلة كارداشيان إنه رغم تعرض كلوي لأزمة نفسية وعصبية شديدة، عرضتها لمخاطر صحية بسبب ولادتها المبكرة، إلا أنه من غير المتوقع أن تقرر الانفصال على الأقل في الوقت الراهن.

وأوضح المصدر أنها لم تكن المرة الأولى التي تكتشف فيها كلوي خيانة حبيبها، ومن الواضح أنها صفة تجري في عروقه، لذا تحاول كلوي أن تستعيد ثقتها به وتحتفظ به في حياتها، لأنها تحمل في أحشائها طفلة منه.

وأضاف: "كلوي في موقف عصيب لا تحسد عليه، فبعد انتظارها ليوم ولادتها بفارغ الصبر، تتعرض لأزمة بشعة تفقدها فرحتها وتهدد صحتها، ولكنها تتمسك بحبيبها رغم ما حصل، وربما تكشف الأيام القادمة عن مفاجآت لم تكن في الحسبان".

ربما تستطيع كلوي أن تقنع نفسها بتخطي هذه الأزمة بسلام، وتصبر على أمل تغير حياة تومسون بعد ضم ابنته لصدره وتنصلح حاله من أجل مستقبلها وسمعتها، لكنها لا تعلم كيف تستعيد كرامتها المهدرة، بعد نشر هذه الصور وبهذه الطريقة المشينة.

وفي تلك الأثناء، ينتظر العالم رد كلوي كارداشيان على خيانة تومسون، فربما تكشف الأيام القادمة عن قرارها وردة فعلها.

اترك تعليقاً