أخبار النجوم

ما الهدية التي تنتظرها ريما فقيه في عيد الأم؟ هذا ما كشفته لـ"فوشيا"!

ما الهدية التي تنتظرها ريما فقيه في...

محتوى مدفوع

"لا شكّ أنّ حياتي اختلفت بعد أن أصبحت أمّاً والمُعادلة إكتملت بين دوري كامرأة تُحاكي المُجتمع من جهة وكأمّ من جهة أخرى، أولويّتها أن تكون عائلتها قويّة. بتّ أنظر للحياة بجديّة أكبر بعد أن اختبرت شعور الأمومة، النعمة الأكبر". والمُفارقة الجميلة التي أعيشها اليوم بخاصّة في هذه المرحلة وهذا التاريخ بالذات، هو انتظاري لمولودنا الثاني "جوزيف" الذي بات تاريخ ولادته قريبا جداً أيّ بين يوم وآخر، وأظنّها الهديّة الكبرى في هذه المُناسبة لي ولوسيم ولطفلتنا ريما". بهذه الكلمات وصفت ملكة جمال أميركا السابقة ورئيسة لجنة مُنظّمة ملكة جمال لبنان ريما فقيه احساس الأمومة لفوشيا، في هذا اليوم المميز. وكانت ريما

"لا شكّ أنّ حياتي اختلفت بعد أن أصبحت أمّاً والمُعادلة إكتملت بين دوري كامرأة تُحاكي المُجتمع من جهة وكأمّ من جهة أخرى، أولويّتها أن تكون عائلتها قويّة. بتّ أنظر للحياة بجديّة أكبر بعد أن اختبرت شعور الأمومة، النعمة الأكبر".

والمُفارقة الجميلة التي أعيشها اليوم بخاصّة في هذه المرحلة وهذا التاريخ بالذات، هو انتظاري لمولودنا الثاني "جوزيف" الذي بات تاريخ ولادته قريبا جداً أيّ بين يوم وآخر، وأظنّها الهديّة الكبرى في هذه المُناسبة لي ولوسيم ولطفلتنا ريما".

بهذه الكلمات وصفت ملكة جمال أميركا السابقة ورئيسة لجنة مُنظّمة ملكة جمال لبنان ريما فقيه احساس الأمومة لفوشيا، في هذا اليوم المميز.

وكانت ريما قد احتفلت خلال الساعات القليلة الماضية مع عائلتها بحفل الـ"Baby Shower" في مقرّ إقامتها في الولايات المتحدة الأمريكيّة استعداداً لاستقبال طفلها الثاني، على أن تزور بيروت في الأشهر القليلة المُقبلة استعداداً لحفل انتخاب ملكة جمال لبنان الذي تتشارك تنفيذه مع شاشة الـMtv اللبنانيّة.

اترك تعليقاً