كايلي جينر لا زالت تستمتع بالخصوصية.. وستكشف سبب إخفاء حملها بعد الولادة

كايلي جينر لا زالت تستمتع بالخصوصية.. وستكشف سبب إخفاء حملها بعد الولادة

علاء أحمد

كشف مصدر مُقرّب من نجمة تلفزيون الواقع “كايلي جينر” إلى برنامج “إي تي” بنسخته الأمريكية بأنّ النجمة تنوي العودة أمام عدسات الكاميرا بعد وضع مولودها الأول من حبيبها مغني الراب “ترافيس سكوت“، وأضاف المصدر بأنها تستمتع بالخصوصية التي حصّنت نفسها بها منذ أن انطلقت شائعات حملها في شهر سبتمبر الماضي، فهذه هي المرّة الأولى في حياة كايلي التي تعيش فيها بعيداً عن عدسات الكاميرا وتلفزيون الواقع.

وعلى الرّغم من أنّ فتاة جينر الصغرى لم تؤكّد خبر حملها حتى اليوم، إلّا أنّ المصدر أشار بأنها ستكشف عن سر إخفاء حملها وابتعادها عن العلن، إضافةً إلى الأسباب التي جعلتها تتبع أسلوباً غامضاً على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، مُشيراً إلى أنّ نبأ الولادة ستعلنه عن طريق حسابها في موقع “إنستغرام”.

يُشارُ إلى أنّ شقيقة كايلي من جهة عائلة كارداشيانكيم” أنجبت طفلتها الثالثة مؤخراً عن طريق أمّ بديلة وأسمتها “شيكاغو“، كما أنّ شقيقتها الأخرى “كلوي كاردشيان” حامل بطفلها الأول أيضاً من حبيبها لاعب كرة السلة العالمي “تيريستان تومبسان“، ومن المتوقع أن تنجب في شهر مارس المُقبل