كريسي تيغن تُخفي حملها بإطلالة شتوية أنيقة من الجلد

كريسي تيغن تُخفي حملها بإطلالة شتوية أنيقة من الجلد

رحاب درويش

شوهدت النجمة العالمية كريسي تيغن مؤخرا بصحبة زوجها الفنان العالمي جون ليجند وابنتهما الصغيرة لونا في مدينة نيويورك.

بدت عارضة الأزياء الشهيرة، البالغة من العمر 32 عاما، بإطلالة شتوية أنيقة ودافئة، وارتدت بنطلونا من الجلد اللامع، مع بلوزة بيضاء، عليها سترة رمادية من الصوف، ووضعت على كتفيها معطفا من الصوف الأسود لمزيدٍ من الدفء، وأكملت إطلالتها بحقيبة سوداء ونظارة شمسية سوداء، وانتعلت هاف بوت عاليا باللون الأسود أيضا، واعتمدت المكياج البرونزي، وتسريحة ذيل الحصان.

وخلافا لعادتها، أخفت النجمة العالمية بهذه الإطلالة حملها في طفلها الثاني، علما أنها لا تتوقف عن مشاركة متابعيها عبر حساباتها المختلفة في مواقع التواصل الاجتماعي معظم ما يخص حياتها وحملها، ابتداء من الإعلان عن الحمل عن طريق فيديو جمعها بطفلتها “لونا” كشفت فيه عن بطنها، لتسأل طفلتها “ماذا يوجد هنا في بطني؟”؟ فأجابت الابنة: “بيبي”.

وقد حرص الزوج والابنة في هذه الجولة على الظهور بإطلالة شتوية دافئة وأنيقة أيضا، إذ اختار الزوج الإطلالة السوداء الكاملة من خلال بنطلون وبلوفر أسود وسترة سوداء طويلة، أما الابنة فلم تكن أقل أناقة من أبويها، وارتدت ألوانا شتوية دافئة، من خلال فستان قصير، عليه سترة طويلة، وجوارب بيضاء، وحذاء أبيض.

كان الفنان العالمي قد أدلى مؤخرا بتصريحات صحفية إلى مجلة “بيبول” حول رأيه في مشاركة أسرته تفاصيل حياتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال “تقاسم حياتنا على وسائل التواصل شيء جيد”، وأردف “لكننا نتشارك ما نريد مشاركته فقط، ونحجب الأشياء التي لا نريد مشاركتها مع الآخرين بالطبع”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com