أخبار النجوم

بالصور.. حملة سخرية تطال ميلانيا ترامب بسبب حذائها خلال زيارة ضحايا إعصار "هارفي"

بالصور.. حملة سخرية تطال ميلانيا تر...

محتوى مدفوع

تدل اختيارات السيدة الأولى ميلانيا ترامب لملابسها التي تتوافق مع المناسبات التي تحضرها، على امتلاكها ذوقا مميزا، ويمكننا ملاحظة ذلك من خلال ردود أفعال مجلات الأزياء وخبراء الموضة حول العالم. لكن  تعرضت السيدة الأولى للانتقاد بشدة، بسبب إطلالتها الأخيرة التي ظهرت بها، وذلك أثناء زيارتها لضحايا إعصار "هارفي" في ولاية تكساس الأمريكية، حيث اختارت ميلانيا إطلالة شتوية واقية من العواصف، عبارة عن سترة "بومبر" زيتونية اللون من قماش الروشتيد المكشكش، أرفقتها مع بنطلون قطني باللون الأسود، لكن يبدو أن اختيار ميلانيا للحذاء لم يكن موفقا هذه المرة، حيث انتعلت حذاءً من جلد الثعبان بكعب عال للغاية، من توقيع كريستيان لوبوتان،

تدل اختيارات السيدة الأولى ميلانيا ترامب لملابسها التي تتوافق مع المناسبات التي تحضرها، على امتلاكها ذوقا مميزا، ويمكننا ملاحظة ذلك من خلال ردود أفعال مجلات الأزياء وخبراء الموضة حول العالم.

لكن  تعرضت السيدة الأولى للانتقاد بشدة، بسبب إطلالتها الأخيرة التي ظهرت بها، وذلك أثناء زيارتها لضحايا إعصار "هارفي" في ولاية تكساس الأمريكية، حيث اختارت ميلانيا إطلالة شتوية واقية من العواصف، عبارة عن سترة "بومبر" زيتونية اللون من قماش الروشتيد المكشكش، أرفقتها مع بنطلون قطني باللون الأسود، لكن يبدو أن اختيار ميلانيا للحذاء لم يكن موفقا هذه المرة، حيث انتعلت حذاءً من جلد الثعبان بكعب عال للغاية، من توقيع كريستيان لوبوتان، وفقًا لما رصدته مجلة "فوغ".

وواجهت ميلانيا بعد هذه الإطلالة التي شوهها ستايل الحذاء، العديد من الانتقادات من قبل خبراء الموضة، الذين أكدوا أن هذا الحذاء ملائم للمناسبات الأكثر رسمية، فكعبه العالي يقف عائقا أمام تحرك من ينتعله، خاصة في ظروف الشتاء والأعاصير.

وبدا واضحا من الصور، أن السيدة الأولى كانت غير مرتاحة بالحركة والمشي بالحذاء. كما أن اختيارها له، عرضها لانتقادات من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين تبادلوا صورها مع تعليقات ساخرة، واصفينها بـ "الباربي في منطقة كارثية".

يذكر أن ميلانيا ترامب عادة ما تختار أزياءها من بيوت الموضة العالمية مثل "ذي رو" و"فالنتينو"، أما أحذيتها فهي تفضل ستايلات "دولتشي آند غابانا" و"مانولو بلانيك".

اترك تعليقاً