أخبار النجوم

كيف تأثرت أنجلينا جولي بأسلوب والدتها في تربية أطفالها؟

كيف تأثرت أنجلينا جولي بأسلوب والدت...

محتوى مدفوع

نادراً ما ينفتح أحد المشاهير ويحدثنا عن تفاصيل حياته، فما بالك لو كان الأمر يدور حول حسناء هوليوود أنجلينا جولي، والتي كشفت عن علاقتها الوثيقة بوالدتها الراحلة. ورغم ما قد يبدو عليها من قوة وصرامة، إلا أنها فتحت قلبها وتحدثت عن والدتها الممثلة الفرنسية الأمريكية "مارشلين برتراند" في مقابلة مع مجلة "بيبول". تحدثت أنجلينا جولي 41 عاماً بصراحة في المقابلة عن سعيها إلى أن تكون مثالاً لأطفالها الـ 6 كما فعلت والدتها قبل وفاتها بسبب السرطان في يناير 2007 عندما كان عمرها 56 عاماً. وقالت أنجلينا رداً على سؤال بشأن ما تقوله لأطفالها عن والدتها: "كانت ستصبح جدة عظيمة". يذكر

نادراً ما ينفتح أحد المشاهير ويحدثنا عن تفاصيل حياته، فما بالك لو كان الأمر يدور حول حسناء هوليوود أنجلينا جولي، والتي كشفت عن علاقتها الوثيقة بوالدتها الراحلة.

ورغم ما قد يبدو عليها من قوة وصرامة، إلا أنها فتحت قلبها وتحدثت عن والدتها الممثلة الفرنسية الأمريكية "مارشلين برتراند" في مقابلة مع مجلة "بيبول".

تحدثت أنجلينا جولي 41 عاماً بصراحة في المقابلة عن سعيها إلى أن تكون مثالاً لأطفالها الـ 6 كما فعلت والدتها قبل وفاتها بسبب السرطان في يناير 2007 عندما كان عمرها 56 عاماً.

وقالت أنجلينا رداً على سؤال بشأن ما تقوله لأطفالها عن والدتها: "كانت ستصبح جدة عظيمة".

يذكر أن أولاد أنجلينا هم "مادوكس" (15 عاماً)، و"باكس" (13 عاماً)، و"زهرة" (12 عاماً)، و"شيلوه" (10 أعوام)، والتوأمان “فيفيان" و"نوكس" (8 أعوام).

وظل تراث "مارشلين" راكزاً في حياة أنجلينا وأطفالها، حيث تقول: "كنت أعرف كيف ستؤثر في حياتهم، وأنا حزينة لأنه فات عليهم رؤيتها، يمكنني أن أفعل أو أتخلى عن أي شيء لتكون معي في هذا الوقت، فأنا بحاجة إليها، في كثير من الأحيان أحدثها في خيالي".

وقامت والدة أنجلينا "مارشلين" التي مثلت أدوارا صغيرة في بعض الأفلام، بما فيها "ذا مان هو لافد وومين" في العام 1983، بتربية أنجلينا عندما كانت طفلة رضيعة وشقيقها "هافن" وحدها، بعد طلاقها من والدهما "جون فويت" الممثل الحائز على جائزة الأوسكار.

وقالت النجمة إنها تريد الحفاظ على ذكرى والدتها، بما في ذلك قرارها بأن تكون الوجه الإعلاني للعطر الجديد من "غيرلاين" دار العطور المفضلة للراحلة.

كما تحدثت أنجلينا عن هذه الحملة الترويجية والتي تعد الأولى من نوعها منذ فترة طويلة: "لقد جذبتني غيرلاين مثلما جذبت والدتي بجمالها وسحرها وجودتها. وهي واحدة من أقدم دور الجمال في العالم ومن فرنسا التي أشعر بوجود صلة تربطني بها".

ولكن بالنسبة لأنجلينا، لا يتعلق الأمر بالعطر، حيث إنها تعمل منذ وقت طويل كمبعوث خاص لوكالة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وقد تأكدت من أن شراكتها مع غيرلاين هي مجرد شراكة خيرية بجانب جمالها، كما قالت إنها ستتبرع بأجرها من الحملة كاملاً إلى واحدة من جمعياتها الخيرية.

اترك تعليقاً