أخبار النجوم

لماذا أثار ظهور كيندال جينر على غلاف مجلة فوغ الكثير من الانتقادات؟

لماذا أثار ظهور كيندال جينر على غلا...

محتوى مدفوع

قبل شهر واحد فقط تعرضت كيندال جينر لهجمة عنيفة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بسبب آخر إعلان عنصري لشركة بيبسي حيث أوصل الإعلان رسالة أن قيام امرأة  بتقدمة المشروبات الغازية لشرطي خلال مظاهرات" Black lives matter" المكرّس للدفاع عن حقوق ذوي البشرة السوداء في أمريكا يمكنه حل أي خلاف. ويبدو أن العارضة أصبحت مركز جدل آخر بعد أن ظهرت على غلاف الإصدار الأخير لمجلة فوغ بنسختها الهندية، والذي يحتفل خلاله الإصدار بالذكرى العاشرة لإطلاق المجلة بالهند. وعلى الرغم من أن الممثلة وثاني أجمل امرأة في العالم بريانكا شوبرا أو حتى أشواريا راي، كانتا لتكونا خياراً منطقياً للظهور على غلاف المجلة، إلا

قبل شهر واحد فقط تعرضت كيندال جينر لهجمة عنيفة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بسبب آخر إعلان عنصري لشركة بيبسي حيث أوصل الإعلان رسالة أن قيام امرأة  بتقدمة المشروبات الغازية لشرطي خلال مظاهرات" Black lives matter" المكرّس للدفاع عن حقوق ذوي البشرة السوداء في أمريكا يمكنه حل أي خلاف.

ويبدو أن العارضة أصبحت مركز جدل آخر بعد أن ظهرت على غلاف الإصدار الأخير لمجلة فوغ بنسختها الهندية، والذي يحتفل خلاله الإصدار بالذكرى العاشرة لإطلاق المجلة بالهند.

وعلى الرغم من أن الممثلة وثاني أجمل امرأة في العالم بريانكا شوبرا أو حتى أشواريا راي، كانتا لتكونا خياراً منطقياً للظهور على غلاف المجلة، إلا أن المجلة اختارت العارضة الأمريكية البيضاء لتمثيل الثقافة الهندية وفوق صورتها عنوان "شؤون هندية". الأمر الذي أثار غضب القراء الهنود.

ونشرت المجلة يوم الثلاثاء الماضي صورة على إنستغرام تعلن فيها عن صورة غلاف المجلة بإصدارها الجديد وتلقت ردود فعل قوية من المستخدمين الذين أشاروا إلى أن المنشور خسر الفرصة  "المناسبة المثالية للاحتفال بجمال وثقافة المرأة الهندية".

كتب أحد مستخدمي إنستغرام "هل اخترتم حقاً امرأة مزيفة بدلاً من امرأة هندية جميلة؟؟"، بينما كتب آخر: "عليكم أن تختاروا شخصاً  يفهم أو يحترم الاحتفال بالأزياء وبأرضنا وثقافتنا".

وتحدثت مستخدمة الإنستغرام سابرينا مارتينيز لشبكة سي إن إن الإخبارية الأمريكية، كاشفةً عن شعورها تجاه هذا الاختيار غير المناسب: "نعم الصورة جميلة لكننا لا نحتفل بمعايير الجمال البيضاء/ الأوروبية... نحن نحاول الاحتفال بالمرأة الهندية السمراء. صورة الغلاف هذه تقول إن هذا هو معيار الجمال وأنكِ لا تستطيعين أن تكوني مثالاً للجمال إن لم تكوني بيضاء".

وأضافت قائلة: "هذه المجلة التي يجدر بها أن تحتفل بثقافة أخرى ونوع آخر من الجمال لا تدرك حتى ما الذي يجب أن تمثله!".

وجاء إعلان المجلة بعد أيامٍ من اعتراف بريانكا شوبرا باستخدام كريمات التبييض عندما كانت أصغر سناً، فقالت متحدثة لموقع غلامور المختص بالموضة: "كنت أعاني من الكثير من مشاكل الثقة بالنفس، كنت أشعر بالقلق والانتباه الشديد للون بشرتي".

وأضافت: " عندما كنت ممثلة وفي العشرينيات من عمري، قدمت إعلانًا لكريم تفتيح البشرة، كنت حينها ألعب دور الفتاة التي تملك الكثير من انعدام الثقة بالنفس، وعندما شاهدت الإعلان قلت في نفسي ما الذي فعلته؟ ثم بدأت أتحدث عن كوني فخورة بالطريقة التي أبدو عليها. أنا أحب حقاً لون بشرتي".

وفي حين أن الصفحات داخل المجلة تظهر ممثلات من بوليوود مثل الممثل سوشانت سينغ راجبوت، وكاترينا كايف المولودة في هونغ كونغ، إلا أن قرار اختيار جينر لغلاف المجلة كان غريباً لا سيما بعد ردود الأفعال السلبية على وضع العارضة الفلسطينية الأصل جيجي حديد على غلاف أول إصدار من مجلة فوغ العربية مرتديةً حجاباً.

اترك تعليقاً