أخبار النجوم

تفاصيل طلب سمية الألفي حضانة حفيدتها "لينا"

تفاصيل طلب سمية الألفي حضانة حفيدته...

محتوى مدفوع

زادت الفنانة سمية الألفي من الخلاف الدائر بين ابنها الفنان أحمد الفيشاوي من ناحية وطليقته هند الحناوي من ناحية أخرى، وبات الأمر أكثر تعقيداً بعد تقدمها رسميًا إلى إحدى المحاكم المصرية بدعوى قضائية تطلب فيها الحصول على حضانة حفيدتها "لينا"، وبررت الجدة هذا الطلب بسبب زواج أمها هند الحناوي من رجل آخر، وهو ما يسمح للجدة بطلب الحضانة بناء على القوانين المصرية التي تسقط عن الأم حق حضانة أطفالها في حال زواجها من رجل آخر غير والد الطفلة. ولم تتسلم هند الحناوي حتى الآن هذا الطلب الذي تقدمت به سمية إلى المحكمة، نظرًا لتواجدها خارج مصر مع ابنتها، لذا تم تأجيل

زادت الفنانة سمية الألفي من الخلاف الدائر بين ابنها الفنان أحمد الفيشاوي من ناحية وطليقته هند الحناوي من ناحية أخرى، وبات الأمر أكثر تعقيداً بعد تقدمها رسميًا إلى إحدى المحاكم المصرية بدعوى قضائية تطلب فيها الحصول على حضانة حفيدتها "لينا"، وبررت الجدة هذا الطلب بسبب زواج أمها هند الحناوي من رجل آخر، وهو ما يسمح للجدة بطلب الحضانة بناء على القوانين المصرية التي تسقط عن الأم حق حضانة أطفالها في حال زواجها من رجل آخر غير والد الطفلة.

ولم تتسلم هند الحناوي حتى الآن هذا الطلب الذي تقدمت به سمية إلى المحكمة، نظرًا لتواجدها خارج مصر مع ابنتها، لذا تم تأجيل الدعوة.

ومن المعروف أن هند الحناوي رفعت دعوى قضائية ضد والد ابنتها، الفنان أحمد الفيشاوي، تطالبه بالتكفل بمصاريف دراسات الابنة ومسكنها في العاصمة البريطانية لندن، وهو ما يرفضه الأب، رغم تقديم محامي الأم أوراقًا تثبت موافقته على دراستها في الخارج، وهي الدعوى المنظورة أمام القضاء حتى الآن، قبل أن تنضم إليها هذه الدعوى الجديدة من سمية الألفي للمطالبة بحق الحضانة.

يذكر أن قضية هند الحناوي وأحمد الفيشاوي كانت واحدة من أشهر قضايا النسب التي هزت الوسط الفني في مصر منذ عدة سنوات، حين اتهمت هند الفنان الشاب بأنه والد طفلتها، وهو ما نفاه "الفيشاوي الصغير"، ويتضامن معه والداه فاروق الفيشاوي وطليقته سمية الألفي، اللذان شنًا حينها هجومًا كبيرًا على هند وأسرتها، قبل أن يعود الابن ويتراجع بعد رفع أسرة هند دعوى قضائية مطالبة بصحة النسب، ويعترف بصحة النسب بالفعل، وبعدها عادت العلاقات الودية بين هند وآل الفيشاوي، وانتشرت الكثير من الصور التي تجمع بين فاروق الفيشاوي وسمية الألفي وحفيدتهما لينا، في أجواء من السعادة والمرح، إلى أن عادت الأمور من جديد اليوم إلى المحاكم بسبب الخلافات المادية.

اترك تعليقاً