أخبار النجوم

بالصور.. انتحار عارضة مالديفية شهيرة في ظروف غامضة

بالصور.. انتحار عارضة مالديفية شهير...

محتوى مدفوع

صدمة كبيرة أصابت عالم الأزياء بعد ذيوع خبر انتحار عارضة أزياء مالديفية واعدة والتي ظهرت على غلاف مجلة فوغ حيث عثر عليها ميتة في غرفتها بنزل للطالبات في بنغلاديش. العارضة المنتحرة هي طالبة الطب رودها أثيف (21 سنة) التي ظهرت على غلاف مجلة فوغ والتي سبق أن أشاد بها رئيس دولتها (جزر المالديف) بسبب التمثيل المشرف لبلاده في الخارج. وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية فقد تم العثور على "رودها" الطالبة في السنة الثانية بكلية الطب في مدينة راجشاهي ميتة في غرفتها يوم الأربعاء الماضي في ظروف تبدو أشبه بالانتحار. ويقول محمودا بيجوم، مدير نزل الطالبات إن العارضة المتوفية كانت تبدو

صدمة كبيرة أصابت عالم الأزياء بعد ذيوع خبر انتحار عارضة أزياء مالديفية واعدة والتي ظهرت على غلاف مجلة فوغ حيث عثر عليها ميتة في غرفتها بنزل للطالبات في بنغلاديش.

العارضة المنتحرة هي طالبة الطب رودها أثيف (21 سنة) التي ظهرت على غلاف مجلة فوغ والتي سبق أن أشاد بها رئيس دولتها (جزر المالديف) بسبب التمثيل المشرف لبلاده في الخارج.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية فقد تم العثور على "رودها" الطالبة في السنة الثانية بكلية الطب في مدينة راجشاهي ميتة في غرفتها يوم الأربعاء الماضي في ظروف تبدو أشبه بالانتحار.

ويقول محمودا بيجوم، مدير نزل الطالبات إن العارضة المتوفية كانت تبدو دائمًا سعيدة، وأضاف: "من الصعب أن أصدق أنها قد تقدم على الانتحار".

يذكر أن أول ظهور للعارضة هي الصورة المذهلة التي التقطها المصور الشهير "سوتي" والتي أطلق عليها "فتاة المالديف ذات العيون الزرقاء والتي حصلت على إشادة كبيرة أيضاً من الرئيس المالديفي على مواقع التواصل الاجتماعي".

تلك الصورة أحدثت ضجة كبيرة على الإنترنت في العام 2014، وتنامت شهرتها حتى احتلت غلاف مجلة فوغ الهندية في أكتوبر من العام الماضي.

اترك تعليقاً