أخبار النجوم

ميريام عطالله تطلق ألبوم "الله بيعلم".. وهذا ماصرحت به عن منع سيرين عبد النور من دخول سوريا

ميريام عطالله تطلق ألبوم "الله بيعل...

محتوى مدفوع

بحضور إعلامي وفني وصحافي، أطلقت الفنانة السورية ميريام عطا الله مساء الأربعاء ألبومها الجديد الذي يحمل عنوان "الله بيعلم"، والذي يتضمن العديد من الأغنيات القديمة التي سبق وأطلقتها  ميريام على طريقة أغاني منفردة (السنغل) بالإضافة إلى أغنية جديدة. وفي حديث خاص لموقع فوشيا أكدت الفنانة ميريام أنها لم تغامر بإطلاق ألبوم كامل،  فهي جمعت أرشيفها الغنائي فيه ومنها أغنيات "الشاب الشببكلي" و"بتسترجي"، "بولاك" وغيرها  والاغنية الجديدة فيه "الله بيعلم" التي أصدرتها بمناسبة عيد الحب في الاذاعات السورية ، مشيرة إلى أنها لم تصورها على طريقة الفيديو كليب ولم يتم نشرها كما يجب  في العالم العربي. وأضافت قائلة: "أتمنى أن تأخذ أغنية

بحضور إعلامي وفني وصحافي، أطلقت الفنانة السورية ميريام عطا الله مساء الأربعاء ألبومها الجديد الذي يحمل عنوان "الله بيعلم"، والذي يتضمن العديد من الأغنيات القديمة التي سبق وأطلقتها  ميريام على طريقة أغاني منفردة (السنغل) بالإضافة إلى أغنية جديدة.

وفي حديث خاص لموقع فوشيا أكدت الفنانة ميريام أنها لم تغامر بإطلاق ألبوم كامل،  فهي جمعت أرشيفها الغنائي فيه ومنها أغنيات "الشاب الشببكلي" و"بتسترجي"، "بولاك" وغيرها  والاغنية الجديدة فيه "الله بيعلم" التي أصدرتها بمناسبة عيد الحب في الاذاعات السورية ، مشيرة إلى أنها لم تصورها على طريقة الفيديو كليب ولم يتم نشرها كما يجب  في العالم العربي.

وأضافت قائلة: "أتمنى أن تأخذ أغنية " الله بيعلم" حقها الآن، وكذلك الأمر بالنسبة للألبوم، لا سيما أنه ليس مربحاً على الصعيد التجاري فهو من إنتاجي الخاص، مشيرة إلى أن تكلفة تصوير الكليب الواحد تفوق كلفة الألبوم لذا فضلت أن أجمع اغنياتي في عمل واحد عوضاً عن تصوير فيديو كليب".

وفي الحديث عن قلة إطلالاتها الإعلامية عتبت ميريام على بعض البرامج لعدم استضافتها، مؤكدة أن الأمور بأيدي أصحاب هذه البرامج من المعدين إلى المقدمين وليس بيدها، وتابعت قائلة: "ولكن أغلب البرامج تستضيفني وأطل عبرها على الجمهور، الصراحة لا أشعر بأنني مظلومة إعلاميًا" .

وعن موضوع مشاركتها في المسلسل الرمضاني السوري "قناديل العشاق" وحول معلوماتنا التي تؤكد إنها لم توقع مع الشركة المنتجة للعمل أي عقد لغاية اليوم قالت ميريام: "هذا الأمر صحيح، لم أوقع معهم ولكن كأنني وقعت وانتهى الأمر، فقد انضممت إلى العمل مؤخراً، صحيح كنت أتمنى وأطمع أن تكون مساحة الدور أكبر، ولكن الممثل بإمكانه أن يعمل على الشخصية الموجودة بين يديه على الورق، وأن يتطور حضورها من خلال أدائه، فكان الأخد والرد بهذا الموضوع مع الشركة المنتجة أكثر من الكلام عن موضوع العقد والبدل المادي".

وعن المشكلة التي صادفت بطلة "قناديل العشاق" الفنانة سيرين عبد النور مع نقابة الفنانين السوريين  ومنعها من دخول الأراضي السورية لتصوير دورها فيه، أجابت ميريام: "بصراحة لم أعلم لغاية الآن إذا كان الموضوع حقيقياً ام كذباً، وللأمانة اقولها أنا تربيت وكبرت على احتضان الاذاعات والتلفزيونات السورية للمواهب اللبنانية والاهتمام بأعمالهم أكثر من اهتمامهم بأعمال أبناء بلدهم، والمساحة الكبرى دائمًا ما كانت تعطى للشخصيات اللبنانية الكبيرة في عالم الفن".

وأضافت قائلة: "في الإعلام لم نعد نعرف إذا ما كان الخبر حقيقيا أم للترويج ، ولم نعد نعلم ما إذا كان بالفعل نقيب الممثلين منعها من دخول سوريا أو أنه لم يمنعها بسبب الضجة الكبيرة والكلام الكثير الذي رافق هذه الاقاوييل، ولكن سيرين موجودة الآن في سوريا  وتقوم بتصوير دورها وأتمنى لها كل التوفيق".

وحول تكرار تجربة تقديم البرامج التي خاضتها سابقاً أوضحت  الفنانة ميريام: "كان لي تجربة بتقديم سهرات متفرقة عبر شاشة التلفزيون السوري ولكن في هذه الفترة التقديم ليس من أهدافي، وسيكون ممكناً في حال تلقيت عرضاً مغرياً، وأنا الآن أتمنى تضييق الهوية الفنية الخاصة بي وحصرها في مجال أو مجالين فقط وليس أكثر.

اترك تعليقاً