وائل جسار فخور بنجوميته.. وهذا سبب اعتراضه على برامج اكتشاف مواهب الأطفال!

وائل جسار فخور بنجوميته.. وهذا سبب اعتراضه على برامج اكتشاف مواهب الأطفال!

أندريه داغر

تحدث الفنان اللبناني وائل جسار، عن بداياته الفنية  الصعبة وعن العذاب الذي مر به للوصول إلى النجومية التي حققها اليوم، كاشفاً أن الطريق الذي سلكها أعطته ثقةً بالنفس وقوة للاستمرار، موضحاً أن نجوميته هي نتيجة سنوات عديدة، جاء ذلك خلال حلوله ضيفاً مع الإعلامي هشام جداد في برنامجه “لهون وبس” عبر شاشة الـlbci ، في حلقة مميزة قدم فيها جسار باقة منوعة من أجمل أغنياته وأغنيات العمالقة.

وائل جسار الذي انطلق إلى عالم الغناء وهو طفل صغير، تحدث عن برامج اكتشاف المواهب الخاصة بالأطفال وقال إنها جيدة، لكنها من الممكن أن تحبط الطفل في حال لم يستوعب النتيجة إذا لم تكن لصالحه، كاشفاً أنه لا يشجع ابنته على دخول عالم الفن لأنه صعب ومتعب في الوقت نفسه، وأعلن في الحلقة أن الإعلامي اللبناني الراحل رياض شرارة هو من أطلق عليه لقب”الطفل المعجزة”، موضحاً أنه نماها من خلال أهله وشقيقيه الذين دعموه ومازالوا في مسيرته الفنية وقال: “ولو ما الطفل جواتي ما كنت أظهرت هذا الإحساس”.

وتحدث وائل خلال الحلقة عن النجومية الذي يتمتع بها في مصر، معبراً عن سعادته وفخره لوقوفه على مسرح قصر المؤتمرات في باريس مع النجمة الذهبية نوال الزغبي، وعن استقبال الجمهور المتنوع من الجاليات العربية هناك، وعن كيفية تفاعل الجمهور معهما ومع الأغنيات التي قدماها على هذا المسرح العريق، وفي الختام اعلن انه وخلال زيارته لباريس قام بتصوير كليب لأغنيته الجديدة “وبتسأليني”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com