أصالة حضور بلا كاريزما في “أراب آيدول”.. المكياج والأناقة لم ينقذاها!

أصالة حضور بلا كاريزما في “أراب آيدول”.. المكياج والأناقة لم ينقذاها!

لاما عزت

جاء العرض المباشر الرابع عشر من أراب آيدول  متألقا بأصوات المشاركين الذي قدموا أغاني جماعية تعيدنا إلى كلاسيك الغناء العربي، وكما اعتدنا فإن الحلقات المخصصة لإعلان أسماء من سيبقى ومن سيغادر، تكون عادة بحضور أحد نجوم الغناء، الذين يغنون ويوجهون تحية للمشاركين كي يشدو على أياديهم في مشوار الفن الطويل والصعب أيضا..

كانت الفنانة السورية أصالة ضيفة الحلقة 14، حضرت بأناقة خاصة وإطلالة حلوة وأزياء تعيدنا إلى اليابان والصين، ولكن حضورها كان مهزوزاً جداً ولم يرفع بالحلقة ويجعل الجمهور يتألق مع الغناء.

بدأت أصالة بأغنية “خانات الذكريات”، ولم تصلنا كلمات الأغنية، كانت مرتبكة جدا… بدون أي كاريزما، وبعد انتهاء الأغنية لم تبدأ أصالة تحيتها للبرنامج ولجنة التحكيم.. أو تشكرهم على الدعوة، بل توجهت بالشكر للإعلامي اللبناني نيشان معتبرة إياه بأنه أفضل إعلامي في الوطن العربي، فنسيت حتى أن تقول مساء الخير لجمهورها  وزملاء الفن والطريق وائل كفوري، أحلام، حسن الشافعي، ونانسي عجرم … لكنها استدركت لهذا في فقرتها الثانية فكانت تحيتها لاتليق بالجمهور العربي الذي يتابع البرنامج، حيث قالت لأحلام “حلومتي” ولنانسي “ننوسة”.. فهل يعقل أنها لم تتعلم أو تستفد من برنامجها “صولا”؟..

وعلى صعيد الأغنيات التي قدمتها، لم تعرف أيضاً أن تختار أغاني لها في هذه الأمسية، لهذا جاء  حضورها محبطا جدا للمشاهدين الذين سرعان ما كتبوا على وسائل التواصل الاجتماعي: “كنا ننتظرها أن تغني تلاوين غنائية تستحضر فيها الشام ومصر والقصيدة”، وهو ماجعل المشاركين يتفوقون بالغناء عليها.

وخلال الحلقة استوقفتنا نانسي بجملة مررتها للمشاركة داليا سعيد التي إنتهى مشوارها في البرنامج، والتي  تقبلتها بروح رياضية، وقد غادرت مع أجمل التعليقات من لجنة التحكيم. حيث قالت نانسي:  “نجوم كبار يمكن يوقفوا ع مسرح أرب آيدول ويفشلوا”، وهو ماجعل البعض يكتب على وسائل التواصل الاجتماعي: ” الثقافة مهمة جداً للفنان… أصالة اليوم كنت فاشلة على هذا المسرح ولم ينقذك أبداً لا الأناقة ولا المكياج، ولاسؤالك للجمهور: (شو رأيكم لبسي حلو؟؟)”

وطرح أحدهم: “ضروري جدا أن يعلّموا الفنان قبل أن يظهر على المسرح التحية، وخاصة في برنامج مثل “أراب آيدول”، لأن النجم قدوة”.

أصالة تبادلت الأدوار مع أحمد فهمي، فأخذت دور المذيعة في جملتين قبل الخروج في فاصل إعلاني، كانت تمسك بيده من شدة الإرتباك، واعتبرت أن اغنية “عيش سكر وطن” التي جمعتها بأحمد فهمي كانت أهم عمل وطني للعام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com