كيف شقّت ليلي سينغ طريقها بين مليونيرات يوتيوب؟

كيف شقّت ليلي سينغ طريقها بين مليونيرات يوتيوب؟

فاطمة يحيى

لاشك أن مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت مجالاً كبيراً للمنافسة والنجومية، حيث تتنافس فيه النجمات على الأكثر شعبية والأكثر متابعة بين الجمهور، فما بالك لو كانت النجمة الحسناء هي ليلى سينغ.

فمن تسجيل الفيديوهات للتغلب على الاكتئاب إلى الظهور في تسجيلات مع ميشيل أوباما وجيمس فرانكو، أصبحت سينغ أعلى الإناث المستخدمات لليوتيوب أجراً في العام 2016.

ربما لا يتفق الاستيقاظ كل صباح والغناء والرقص والتحدث إلى الكاميرا مع المفاهيم التقليدية للعمل الشاق، ولكن مما لا شك فيه أنه يتطلب نوعاً معيناً من القدرة على التحمل، فبالنسبة لمستخدمي يوتيوب الذين يخصصون مساحات كبيرة من حياتهم لأجل الجمهور هناك ضغط شديد عليهم للحفاظ على “علامتهم التجارية” دائماً.

وتعتبر ليلي سينغ مثالاً تقليدياً على ذلك، فنجمة يوتيوب المعروفة بـ”المرأة الخارقة” والتي كانت أعلى الإناث أجراً في العام 2016 حققت 7.5 مليون دولار من عملها المتواصل على الـ يوتيوب.

وبحسب صحيفة “إندبندنت” البريطانية نشأت سينغ – وهي ابنة لمهاجرين هنود- في سكاربورو في تورونتو، وبدأت حياتها بتسجيل مقاطع فيديو يوتيوب لمساعدتها في التغلب على الاكتئاب.

وفي الوقت الذي كانت تدرس لنيل درجة الماجستير في علم النفس وتعمل في مجال تقديم المشورة قررت تجربة يوتيوب.

ازدادت نسبة متابعتها، ما ساعد على تحسين حالتها المزاجية، في البداية كان والداها غير متأكدين تماماً من جدوى ترك دراسة الماجستير في علم النفس للعمل في مجال غير تقليدي، ولكن عندما بدأت سينغ في تحقيق النجاح، اعتادا هذا الأمر.

وتجد “كليباتها” صدى بين الشابات، لاسيما أنها تطرح موضوعات مثل “لماذا تعتبر حمالات الصدر أمرا رهيبا؟” و”ماذا يحصل لو مر الرجال بالعادة الشهرية”، كما أنها تستخدم التراث البنجابي كمصدر إلهام لفيديوهاتها.

وتعمل سينغ على توسيع إمبراطوريتها بكافة الطرق الممكنة بدءاً من إصدار أحمر الشفاه المسمى Bawse، مروراً بإطلاق أول فيلم روائي طويل لها وانتهاء بإصدار كتاب “العام المقبل للجولات المخطط لها”.

كما ظهرت في تسجيلات على يوتيوب مع جيمس فرانكو وسيث روجن وشاركت في برنامج جيمي فالون.

إلا أن كونها من مستخدمي اليوتيوب لا يعني أن كل ما تفعله هو الغناء والرقص والترفيه فهناك جانب أكثر صعوبة وهو الجانب النفسي لما تفعله حيث يجب أن تفصل الجانب الشخصي عندما تمر بأيام سيئة عن العمل “وهو أمر شديد الصعوبة” بحسب قولها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com