النساء في حياة عمرو دياب.. 6 تشابهات واختلاف واحد

النساء في حياة عمرو دياب.. 6 تشابهات واختلاف واحد

خالد محمد

دخلت 5 نساء في حياة عمرو دياب، اثنتان منهن بالزواج، والثلاث الباقيات بالشائعات.

هؤلاء النساء هن زوجته الأولى الفنانة المصرية شيرين رضا، وزوجته الثانية السعودية زينة عاشور، و3 فتيات أشيع أنه عاش معهن قصص حب انتهت بالزواج السري دون أن يثبت ذلك، وهن عارضة الأزياء الإيطالية  باتي، ومديرة أعماله هدى الناظر، وأخيراً الممثلة المصرية دينا الشربيني.

ويرصد “فوشيا” في هذا التقرير مجموعة من التشابهات بين هؤلاء الفتيات والسيدات، بشكل مثير ولافت للنظر.

الاسمرار  

يغلب على كل هؤلاء النساء أنهن يعتمدن على اللون الأسمر للبشرة، وهو اللون الذي يبدو أن “الهضبة” يعشقه، ولا يرتبط بإحداهن أو تربطه الشائعات بهن، إلا إذا كان “التان” حاضراً.

الشعر الفاتح

اختارت كل هؤلاء النساء لوناً فاتحاً لشعرهن، أبرزه اللون البلاتيني، الذي زين رأس كثيرات منهن، وأضفى عليهن جمالاً لافتاً وسحراً لا يقاوم.

الوجه الطويل

تتمتع كل نساء عمرو دياب بوجه طويل، وهو الوجه المثالي من وجهة نظر نجم الغناء، الذي يبدو أنه يحب هذا الوجه جداً.

النحافة

يحرص “الهضبة” على الارتباط بفتيات نحيفات ذوات أجساد مثالية، خاصة أنه يحافظ جداً على رشاقته، ويهتم بجسمه اهتماماً كبيراً، لذا فلاشك أنه يهتم بجسد زوجته أو حبيبته بالقدر نفسه.

غير قصيرات

كل نساء عمرو دياب فتيات غير قصيرات وإنما شبه طويلات، ولكنهن لسن أطول منه، وكلهن تقريباً في الطول نفسه الذي يصل إلى كتفه، وهو الطول الذي يفضله “الهضبة” في نسائه.

الشهرة

يبدو أن موضوع الشهرة غير أساسي في حياة عمرو دياب، حيث تزوج من الفنانة شيرين رضا في المرة الأولى، لكنها لم تكن حينها فنانة شهيرة، ثم تزوج من فتاة سعودية غير معروفة في الزيجة الثانية، وفي حين ربطت الشائعات بينه وبين مديرة أعماله غير المعروفة، وربطت شائعات أخرى بينه وبين ممثلة شابة هي دينا الشربيني، التي زادت شهرتها بعد خروجها من السجن، إثر الحكم عليها بعام بتهمة تعاطي المخدرات، ولكن لا يمكن اعتبارها قبل اقتران اسمهما فنانة شهيرة.

الجنسية

لا يبدو أن “الهضبة” يهتم بجنسية النساء اللواتي يدخلن حياته، لذا تزوج مرتين، الأولى من مصرية والثانية من سعودية، كما ربطت الشائعات بينه وبين مصرية مرة وإيطالية مرة أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com