أخبار النجوم

لن تصدقي.. شبيهات النجمات سيشعرنك بـ"الرؤية المزدوجة"!

الحصول على مئات الآلاف من المعجبين والمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، ليس حكرًا على النجوم والمشاهير فقط، بل أيضًا يمكن أن يحصل أشباههم على شهرة واسعة، قد تضاهي شهرتهم. إذا لم تكن نجمًا، يمكنك المحاولة دائمًا أن تتشبه بأحدهم، ويثبت ذلك هذه المجموعة من شبيهات المشاهير، التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بدءًا من صاحبة الشفاه الجميلة أنجلينا جولي، إلى الشقية مايلي سايروس، وكذلك عارضة الأزياء الشهيرة كارا ديفلين، فجميعهن لهن نسخ تشبههن تمامًا، حتى أنهن أصبحن صاحبات شعبية كبيرة، مثل نظيراتهن من المشاهير، بما في ذلك مئات الآلاف من المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي. وبسبب الشبه الشديد بينهن وبين المشاهير،

الحصول على مئات الآلاف من المعجبين والمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي، ليس حكرًا على النجوم والمشاهير فقط، بل أيضًا يمكن أن يحصل أشباههم على شهرة واسعة، قد تضاهي شهرتهم.

إذا لم تكن نجمًا، يمكنك المحاولة دائمًا أن تتشبه بأحدهم، ويثبت ذلك هذه المجموعة من شبيهات المشاهير، التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بدءًا من صاحبة الشفاه الجميلة أنجلينا جولي، إلى الشقية مايلي سايروس، وكذلك عارضة الأزياء الشهيرة كارا ديفلين، فجميعهن لهن نسخ تشبههن تمامًا، حتى أنهن أصبحن صاحبات شعبية كبيرة، مثل نظيراتهن من المشاهير، بما في ذلك مئات الآلاف من المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي.

وبسبب الشبه الشديد بينهن وبين المشاهير، يبدو أنهن بذلن جهدًا كبيرًا، لتحويل أنفسهن إلى هذا الشبه، والتأكد من التعامل بنفس أسلوبهن وارتداء نفس الملابس، وتقليد تسريحات الشعر الخاصة بهن.

على سبيل المثال، تشيلسي مار (26 عامًا) من أبردين في أسكتلندا، جمعت الآلاف من المتابعين على وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بفضل مظهرها شديد الشبه بأنجيلينا جولي، كما صرحت بأنها تنشر العديد من المقتطفات الحياتية الخاصة بها تمامًا مثل النجمة العالمية.

وهذه ماردي شاكلفورد، (22 عامًا)، والتي هي صورة طبق الأصل من نجمة البوب مايلي سايروس، تلك الفتاة التي تأمل بأن تصبح عارضة أزياء ومصممة، وتعيش في ولاية كاليفورنيا، لديها الآلاف من المتابعين على موقع إنستغرام، وكان الأمر مثيرًا للذهول حتى بالنسبة لوالد مايلي "بيلي راي كروز"، عندما اصطدمت به ماردي في حفل لابنته مايلي.

وهذه أيضًا كارا ديليفين، إحدى أشهر عارضات الأزياء في العالم، والتي اشتهرت بطلاتها المدهشة ، إلا أنها ربما تواجه منافسة قوية في الشكل من شبيهتها أوليفيا هيردت، البالغة 16 عامًا، والتي لديها 65 ألف متابع على موقع إنستغرام، بفضل حقيقة أنها تشبه ملكة الجمال ديليفين بشكل غير طبيعي.

أوليفيا ليست الوحيدة التي تشبه كارا، ولكن أيضًا سارة برادبري التي تعمل كصحفية في لندن، تحمل شبهًا واضحًا جدًا بديليفين.

كما يوجد نسخ أخرى لنجمات أخريات، في مقدمتهم  تايلور سويفت وكيم كارداشيان وريهانا وكاتي بيري وأديل.

اترك تعليقاً