القضاء اللبناني ينتصر للنجمة رويدا عطية

القضاء اللبناني ينتصر للنجمة رويدا عطية

آندريه داغر

وصلنا بيان من محامي الفنانة السورية رويدا عطية، السيد أشرف الموسوي صادر عن القضاء اللبناني بعنوان: “القضاء اللبناني ينتصر للنجمة رويدا عطية”، ويتضمن البيان:

“علي وسمير المولى يتهربان من حضور جلسة المحاكمة والتبليغ القضائي بالدعوى المقامة عليهما من النجمة السورية رويدا عطية أمام المحكمة الجزائية في جبل لبنان بجرائم تصل عقوبتها إلى 3 سنوات”.

بدوره، نشر محامي السيدين علي وسمير المولى بلال حافظ بيان رد بعنوان: “رويدا عطية تحتاج للنصيحة”، ويتضمن التالي:

“تكذيباً لخبر انتصار القضاء اللبناني للفنانة محبة العشق، والتزاماً بالوعد المقطوع بالرد على أي خبر مهما كان، وأقل ما يوصف به الخبر الذي عممته الفنانة ناكرة الجميل ومن يقف خلفها بأنه استعراضي بطريقة تافهة ومبتذلة، وسنتوجه إلى الوسط الفني العريض الذي يلومنا أحياناً على استمرار هذا النزاع، ما إن انعقدت أول جلسة محاكمة في دعوى قيد النظر مرفوعة من قبل الفنانة لم يتبلغ الموّكلين مضمونها أصولاً بمعنى أن أي إجراء قضائي لم يتخذ بعد، حتى سارعت إلى إعلان النصر الموهوم في قضيتها الجائرة، ووقوف القضاء اللبناني إلى جانبها في نزاعها، إن هذه الدعوى التي بدأت من خلالها الفنانة مسلسل جحودها، لا تزال في بدايتها ومراحلها الأولى، والتوّجه إلى الوسط الفني من خلال أخبار، كالخبر المنشور من قبلها لن يخدم مصلحتها في العودة إلى عالم الفن من خلال تسوية رضائية، ونأمل من الفنانة التي حجزت نفسها ثماني ساعات متواصلة في غرفة أحد فنادق العاصمة هرباً من تبلغ قرار قضائي بمنعها من المشاركة في أي نشاط فني دون موافقة مسبقة من الجهة الموّكلة، استعادة رشدها والعودة إلى جادة الصواب، ونتوجّه لمن يهمهم أمرها في الوسط الفني بضرورة توجيه المشورة الصحيحة لللفنانة الطائشة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com