أخبار النجوم

راندا البحيري في "مهمة خيرية"

راندا البحيري في "مهمة خيرية"

محتوى مدفوع

زارت الممثلة المصرية راندا البحيري مستشفى أبوالريش لعلاج الأطفال بالقاهرة، بهدف رفع الروح المعنوية لدى المرضى الأطفال، ودعم المستشفى. ونشرت الفنانة عبر حسابها في إنستغرام، صورًا من كواليس هذه الزيارة الخيرية، مع عدد من الأطباء والأطفال المرضى وأسرهم. السبت. ١٢ نوڤمبر٢٠١٦ . في #مستشفي_ابو_الريش_للأطفال_بالمنيره و مع الدكتوره رشا عمار مديره المستشفي. و الدكتور محمد جميل أخصائي الرعايه المركزه. مستشفي أكثر من رائعة. تتبني كل حالات الأطفال بكل صورها. لا تفرقه هناك بين طفل و آخر. مستشفي منتهي النظافة و الرقي. أحسن و اكبر دكاترة المصريين. اختصاص الأطفال. متواجدين بالمستشفي في خدمه جميع الحالات. ربنا يوفقكم. تستاهلوا الدعم. ❤️❤️❤️❤️. ادعموا #مستشفي_ابو_الريش

زارت الممثلة المصرية راندا البحيري مستشفى أبوالريش لعلاج الأطفال بالقاهرة، بهدف رفع الروح المعنوية لدى المرضى الأطفال، ودعم المستشفى.

ونشرت الفنانة عبر حسابها في إنستغرام، صورًا من كواليس هذه الزيارة الخيرية، مع عدد من الأطباء والأطفال المرضى وأسرهم.

السبت. ١٢ نوڤمبر٢٠١٦ . في #مستشفي_ابو_الريش_للأطفال_بالمنيره و مع الدكتوره رشا عمار مديره المستشفي. و الدكتور محمد جميل أخصائي الرعايه المركزه. مستشفي أكثر من رائعة. تتبني كل حالات الأطفال بكل صورها. لا تفرقه هناك بين طفل و آخر. مستشفي منتهي النظافة و الرقي. أحسن و اكبر دكاترة المصريين. اختصاص الأطفال. متواجدين بالمستشفي في خدمه جميع الحالات. ربنا يوفقكم. تستاهلوا الدعم. ❤️❤️❤️❤️. ادعموا #مستشفي_ابو_الريش

A photo posted by Randa Elbehairy (@randaelbehairy) on

وعلّقت "راندا" على الصورة قائلة "في مستشفى أبو الريش للأطفال بالمنيرة، مع الدكتورة رشا عمار مديرة المستشفى، والدكتور محمد جميل أخصائي الرعاية المركزة، إنها مستشفى أكثر من رائعة، تتبنى كل حالات الأطفال بكل صورها، لا تفرقة هناك بين طفل وآخر، مستشفى في منتهى النظافة والرقي، أحسن وأكبر دكاترة مصريين اختصاص الأطفال متواجدون بالمستشفى في خدمة جميع الحالات، ربنا يوفقكم، تستاهلوا الدعم".

وحرصت الفنانة المصرية الشابة في دعمها للمستشفى بهذه الزيارة على الظهور في إطلالة بسيطة تناسب المكان، من خلال فستان بسيط ومكياج وتسريحة شعر أكثر بساطة، خلافا لكثيرات من الفنانات اللائي يقمن بهذه الأعمال، وهنّ يرتدين أزياء تناسب الحفلات والمهرجانات وليس المستشفيات.

اترك تعليقاً