هل تتم المواجهة بين سعد المجرد والفتاة الفرنسية غداً؟

هل تتم المواجهة بين سعد المجرد والفتاة الفرنسية غداً؟

آندريه داغر

لا تزال قضية الفنان المغربي سعد المجرد تتفاعل وسط الكثير من الأخبار المتناقلة من هنا وهناك وكلها تندرج تحت إطار التخمينات أو التحليلات أو حتى الشائعات.

وآخر فصول هذه الأخبار الواردة من فرنسا وفي معلومات خاصة لموقع “فوشيا” علمنا من خلالها عن إمكانية حصول المواجهة غداً ما بين المجرد ولورا بريول الفتاة التي اتهمته باغتصابها، بعد أن تعرفت عليه في ملهى ليلي في باريس وتوجهت معه إلى غرفته في الفندق مكان إقامته حوالى الخامسة فجراً وحصل ما حصل، فهل ستسفر هذه المواجهة عن كشف الحقائق فيما يتعلق بهذه القضية خصوصا بعد انتشار تسجيل صوتي قيل إنه لصديقة لورا تتكلم فيه بكل احترام عن سعد وعن تصرفاته المحترمة معها ومع صديقتها والتي أكدت فيه أن لورا ذهب معه إلى الفندق بكامل إرادتها؟.

وكانت انتشرت في وقت سابق أخبار عن إمكانية الإفراج عن سعد شرط وضع سواراً إلكترونياً في قدمه تحدد مكان تواجده وكل تنقلاته في المساحة المحددة له بالتنقل فيها، فيما البعض الآخر أكد على إبقائه في الحبس لغاية إصدار الحكم بحقه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com