يسرا.. سفيرة النوايا الحسنة ترفض عروضًا جديدة بسبب “الإيدز”

يسرا.. سفيرة النوايا الحسنة ترفض عروضًا جديدة بسبب “الإيدز”

رحاب درويش

تُولي الممثلة المصرية الكبيرة يسرا اهتمامًا كبيرًا بالتوعية تجاه مرض الإيدز، وذلك منذ تعيينها سفيرة للنوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة، حتى أنها قرّرت تأجيل التوقيع على أي عمل فني، في الفترة المقبلة، من أجل المزيد من التركيز على مكافحة هذا المرض.

ونشرت النجمة المصرية عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، صورًا لها أثناء اجتماع تحضيري، أقيم في العاصمة اللبنانية بيروت، تمهيدًا لمؤتمرإقليمي يتحدث عن المرض وطرق التوعية والوقاية منه.

ويبدو أن يسرا حريصة على اعتبار منصب “سفيرة النوايا الحسنة” منصبًا حقيقيًا وليس شرفيًا، خلافا لكثير من الفنانين الحاصلين على هذا اللقب، دون أن يقدموا أي شيء لخدمة الإنسانية.

وتفرغت يسرا، تمامًا، لهذا العمل التطوعي والخيري، على حساب حياتها الفنية، فهي لم توقّع حتى الآن أية عقود مع أي شركة إنتاج من أجل المشاركة في عمل جديد اعتادت تقديمه في رمضان من كل عام.

وكان آخر أعمال يسرا الدرامية مسلسل “فوق مستوى الشبهات”، الذي عُرض في رمضان الماضي، وحقّق نجاحًا كبيرًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com