بعدما تركت والدها في المستشفى.. دنيا سمير غانم تتعرض للهجوم

بعدما تركت والدها في المستشفى.. دنيا سمير غانم تتعرض للهجوم

رحاب درويش

تعرّضت الممثلة المصرية دنيا سمير غانم لانتقادات كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب تركها والدها الفنان الكبير سمير غانم في المستشفى التي كان يتعالج بها في المهندسين، من أجل اللحاق بحفل تكريمها، الذي أقامته مؤسسة الأهرام المصرية، في أحد الفنادق الكبرى بمصر الجديدة، من أجل تكريم نجوم دراما 2016.

ورأى هؤلاء المنتقدون أنه كان من الأولى بـ”دنيا” الاعتذارعن عدم حضور الحفل، والبقاء مع والدها في المستشفى، أو حتى بجواره في البيت بعد عودته من المستشفى، خاصة أن عددا من الفنانين أوقفوا أعمالهم الفنية من أجل زيارته والاطمئنان على حالته الصحية، ومنهم الفنانة المصرية فيفي عبده التي قامت بزيارته في المستشفى أمس.

وكان الفنان سميرغانم قد أجرى عملية جراحية لتركيب دعامة في القلب، قبل أن يسترد صحته ويعود إلى بيته، قبل أيام من زفاف ابنته “إيمي” من الفنان المصري حسن الرداد، في 4 نوفمبر المقبل بمدينة الجونة المصرية.

دنيا سمير غانم
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com