عقيل الرئيسي وزوجته
عقيل الرئيسي وزوجتهإنستغرام

نفي براءة عقيل الرئيسي من قضية العنف الأسري ضد شوق الهادي

كشفت الإعلامية الكويتية مي العيدان حقيقة براءة مواطنها الممثل الكويتي عقيل الرئيسي من قضية العنف الأسري  والتي رفعتها ضده الفنانة شوق الهادي وهي شقيقة زوجته.

وشاركت العيدان منشورا عبر حسابها الخاص في إنستغرام مبدية استغرابها من وصول مثل هذه القضية العائلية إلى القضاء، مؤكدة أنه كان يجب حلها وديا بينهم، وعلقت قائلة: "ما أدري ليش صار بينهم جذية، بالنهاية أنتوا أهل يا تقعدون بصالة بيتكم وتفاهموا وإذا ماقدرتوا تتفاهمون ابتعدوا فترة لين تهدى النفوس، لكن خلافاتكم بالسوشيال ميديا قدام اللي يسوى وما يسوا ماله داعي".

وتضمن المنشور الذي شاركته العيدان تفاصيل الحكم في القضية، حيث نفى خلاله المحامي علي حيدر، وكيل النجمة شوق الهادي خبر براءة عقيل الرئيسي، واتهمه وفريق دفاعه بالتضليل المتعمد.

وقال المحامي علي حيدر: "المحكمة تقضي بإدانة المشهور عقيل، زوج شقيقة موكلتي الفنانة شوق الهادي وبتغريمه 2000 دينار لإساءته إلى والدتها والقيام بخدش شرفها".

وأضاف: "كما قضت بتغريم  والدتها عن تهمة السب وببراءتها من التهديد، وستتم مقاضاة ودفاعه أمام الجرائم الإلكترونية لنشرهم خبر غير صحيح عن براءته وذلك لتضليل الشارع العام".

جاء هذا الأمر بعد أن أعلنت المحامية مريم البحر براءة موكلها عقيل الرئيسي من التهم المنسوبة إليه في قضية العنف الأسري، مبينة أنه تم تغريم والدة النجمة شوق الهادي بـ 2000 دينار كويتي، وإحالة الدعوى للمحكمة المدنية.

وكتبت مريم البحر قائلة: "الحق لصالح موكلي عقيل الرئيسي بقضية العنف الأسري (إساءة استعمال هاتف، سب، قذف، تهديد) كمجني عليه".

وأضافت: "الغرامة 2000 دينار على المتهمة التي أساءت إليه وإحالة الدعوى المدنية".

وتسبب تضارب التصريحات من قبل المحامين بانتقادات حادة للطرفين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين اعتبروا أن القضية عائلية ولا يجب أن تخرج للعلن بهذه الطريقة.

يذكر أن عقيل الرئيسي وزوجته فرح الهادي اتهما شقيقتها شوق الهادي بالسحر لإنهاء زواج فرح من عقيل وإبعاده عنها للاستيلاء على ممتلكاتها الخاصة والاستفادة من أموالها.

بدورها تبرأت شوق الهادي بشكل غير مباشر من الاتهامات الموجهة لها ولوالدتها ولجأت للقضاء فورا، حيث صرحت قائلة: "ردي بيكون بالمحاكم انا ما اطلع اتمسكن وافشل نفسي واشوه سمعتي وسمعة امي في قانون ياخذ مجراه وكلنا ناطرين نشوف الدلائل بالمحكمة".

logo
فوشيا
www.foochia.com