هل يعاني الأمير هاري من "غسيل دماغ"؟
مشاهير
14 مايو 2021 11:35

هل يعاني الأمير هاري من "غسيل دماغ"؟

avatar نديم كعوش

أعتبرت الروائية البريطانية ومؤرخة سيرة الأمير هاري، أنجيلا ليفين، أن ”دوق سوسكس“ قد يكون تعرض لغسيل دماغ، بعد تعليقاته الأخيرة على بودكاست في الولايات المتحدة؛ حيث يقيم.

واستغل الأمير هاري البودكاست، لمناقشة صراعه مع الصحة العقلية، وعمله في مساعدة المجتمعات في جميع دول الكومنولث، بصفته عضوًا في العائلة الملكية، وكفرد عادي.

وأشارت أنجيلا ليفين، التي كتبت سيرة الدوق بعنوان ”هاري: سيرة الأمير“إلى أن هاري درج على تصوير نفسه على أنه ”ضحية“ منذ اعتزاله الحياة الملكية والرحيل مع زوجته ميغان ماركل، وابنه آرتشي للولايات المتحدة العام الماضي.

وفي التعليقات التي أدلت بها في البرنامج التلفزيوني الشهير ”صباح الخير بريطانيا“، قالت ليفين: ”إن هذا الهراء في التعاطف مع من تعرفهم ومن لا تعرفهم، وهي عبارة مفضلة، لا معنى له.. الحقيقة أنهم ليسوا متعاطفين، ولا يحاولون أن يفهموا“.

وأضافت: ”أعتقد أنه أمر مروع ومزعج للغاية.. عندما قضيت أكثر من عام مع الأمير هاري، كان رائعًا.. لقد كان إيجابيا.. صحيح أنه كان لديه مشاكل، لكنه لم يعرف نفسه كضحية.. والآن يبدو أنه تعرض لغسيل دماغ رهيب.. يقول إنه الضحية رقم واحد“.

ودعت ليفين الأمير هاري، لأن يتوخى الحذر بشأن التعليقات التي يُدلي بها من حين لآخر، من أجل إصلاح علاقته، وإنهاء خلافاته مع العائلة المالكة.

ومن المعروف أن هاري وشقيقه الأكبر الأمير وليام، واجهًا بعض المشكلات منذ ما قبل زواجه من ميغان في عام 2018، اذْ تحدثت تقارير بأن وليام كان قلقًا بشأن التطور السريع للعلاقة بين شقيقه وميجان قبل الزواج.

والتقى الشقيقان للمرة الأولى منذ رحيل هاري في جنازة جدهما الأمير فيليب الشهر الماضي، لكن قيل إن وليام ووالده ولي العهد الأمير تشارلز ظلا مستائين من مقابلة الأمير هاري وميغان ماركل، مع أوبرا وينفري، في أذار (مارس/ الماضي، والتي وجهت ميجان اتهامات بالعنصرية للعائلة الملكية.

وقالت ليفين: ”هذه الأمور حساسة للغاية، ولا أعتقد أنه يمكنك إصلاح مثل هذا الضرر الرهيب في 20 دقيقة، خاصة إذا كانت جنازة جدك.. أرى أنهم لم يعد بإمكانهم الوثوق بالأمير هاري ومهما قالوا، فإن هناك خلافات عميقة من الصعب علاجها“.

وخلال البودكاست، قدم الأمير هاري نظرة ثاقبة على حياته الجديدة، مع ميغان وآرتشي، في لوس أنجلوس.

وعلى الرغم من اعتزاله الحياة الملكية، للسعي وراء حياة أكثر خصوصية، اعترف هاري بأنه يكافح بسبب الحضور الكثيف للمصورين في وطنه الجديد.