مشاهير

زاهي وهبي بحالة صحية صعبة.. ورابعة الزيات: والله تعبان

يرقد الإعلامي اللبناني زاهي وهبي، منذ حوالى أربعة أيام في المستشفى، الذي أدخل إليها على وجه السرعة بعد معاناته من نقص في الأوكسجين، نتيجة مضاعفات فيروس كورونا التي كان يعاني منها منذ فترة. وأكدت الإعلامية رابعة الزيات، في اتصال مع موقع "فوشيا" للاطمئنان على صحته، أن زوجها زاهي وهبي يعاني منذ 15 يومًا من فيروس كورونا، وهو لم يعرف الجهة التي نقلت له العدوى، مؤكدة أنه لا يزال طريح الفراش في مستشفى الجامعة الأميركية مكتفية بالقول: "تعبان والله. وضعه صعب وبإذن الله رح يتحسن". وفي السياق نفسه، فقد نشرت الإعلامية رابعة الزيات عبر صفحتها الخاصة على تويتر "يا رب" كتعبير

يرقد الإعلامي اللبناني زاهي وهبي، منذ حوالى أربعة أيام في المستشفى، الذي أدخل إليها على وجه السرعة بعد معاناته من نقص في الأوكسجين، نتيجة مضاعفات فيروس كورونا التي كان يعاني منها منذ فترة.

وأكدت الإعلامية رابعة الزيات، في اتصال مع موقع "فوشيا" للاطمئنان على صحته، أن زوجها زاهي وهبي يعاني منذ 15 يومًا من فيروس كورونا، وهو لم يعرف الجهة التي نقلت له العدوى، مؤكدة أنه لا يزال طريح الفراش في مستشفى الجامعة الأميركية مكتفية بالقول: "تعبان والله. وضعه صعب وبإذن الله رح يتحسن".

وفي السياق نفسه، فقد نشرت الإعلامية رابعة الزيات عبر صفحتها الخاصة على تويتر "يا رب" كتعبير منها عن الألم الذي يعتصر قلبها، وأملها الكبير بالله، وقد شاركها هذه الدعوات عدد من النجوم، من أبرزهم: يوسف الخال، نيكول سابا، سوزان نجم الدين، منى أبو حمزة وغيرهم.

img

وكان الإعلامي زاهي وهبي، قد نشر منذ حوالي 5 أيام، منشورًا جاء فيه: "‏أرجو من الأصدقاء قبول اعتذاري عن تقصيري في التواصل معهم والرد على تعليقاتهم في الآونة الأخيرة، ذلك بسبب إصابتي بفيروس ‎#كورونا(كوفيد 19)، تجربة مؤلمة، قاسية وصعبة والحمدلله أنها شارفت على نهايتها.أتمنى ألّا تصيب أي إنسان، وليحفظكم الله جميعاً".

img

وعلى إثر إعلانه للخبر، انهالت التعليقات المتمنية له دوام الصحة، والخروج من هذه الأزمة الصحية بأسرع وقت، والعودة إلى محبيه، في حين علقت إحدى المتابعات بالقول: "‏‎تالله شعرت بذلك وتوقعته فعندما أمر لأقرأ كلماتك والمتابعين لا ألتمس همتك الأولى في توزيع ودك بعدالة. كانت زهورك دابلة فأدركت أن ثمة خطب يبطئ من همتك غير الأنشغال! طهور بإذن الله وألف لا بأس عليك، لو كنت حمامة أو عصفورة لحضرت لشرفتك لأضع عندها دعائي والكثير من زهرات الأقحوان".

وأكد عدد من المتابعين، أنهم شعروا بأن سوءًا قد ألمّ بزاهي وهبي الذي اعتاد دوما على التواصل معهم ومشاركتهم آراءه وأفكاره.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً