مشاهير

حقائق غريبة عن الأميرة آن ابنة الملكة إليزابيث والأمير فيليب

ربما يعرف معظمنا أن الأميرة آن هي الابنة الوحيدة للملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، والأمير فيليب، لكن ما لا يعرفه كثيرون هو طبيعة النهج الذي تتبعه في حياتها بشكل عام، حيث إن هناك بعض الأمور التي ربما سيندهش البعض عند معرفتها عنها. ونستعرض في القائمة التالية حقائق غريبة عن الأميرة آن: لا تمانع في إعادة تدوير ملابسها فهي على عكس باقي عضوات العائلة الملكية، اللواتي يحرصن دوما على الظهور بأحدث الإطلالات وأكثرها فخامة والاستعراض بها؛ إذ إنها لا تمانع إعادة تدوير ملابسها. ولفتت بهذا الخصوص صحيفة الدايلي ميل إلى أن الأميرة آن لا تعيد ارتداء بعض من ملابسها من وقت

ربما يعرف معظمنا أن الأميرة آن هي الابنة الوحيدة للملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، والأمير فيليب، لكن ما لا يعرفه كثيرون هو طبيعة النهج الذي تتبعه في حياتها بشكل عام، حيث إن هناك بعض الأمور التي ربما سيندهش البعض عند معرفتها عنها.

ونستعرض في القائمة التالية حقائق غريبة عن الأميرة آن:

لا تمانع في إعادة تدوير ملابسها

img

فهي على عكس باقي عضوات العائلة الملكية، اللواتي يحرصن دوما على الظهور بأحدث الإطلالات وأكثرها فخامة والاستعراض بها؛ إذ إنها لا تمانع إعادة تدوير ملابسها. ولفتت بهذا الخصوص صحيفة الدايلي ميل إلى أن الأميرة آن لا تعيد ارتداء بعض من ملابسها من وقت لآخر فحسب، بل تعيد تدوير ملابسها بأكملها دون أن تخجل من ذلك.

لم تحصل على لقب "ليدي"

img

حيث سبق لها أن طلبت الحصول على لقب "فارس الرباط" بدلا من لقب "ليدي"، لأنها لم تكن ترغب في تغيير بعض التقاليد القديمة لكي تجعل الأمور أكثر حداثة نوعا ما.

سبق لها المشاركة في المنافسات الأولمبية

img

فالأميرة آن لم تمثل بلادها باعتبارها عضوا بالعائلة الملكية فحسب، بل سبق لها أن قامت بتمثيل انجلترا أيضا في أولمبياد مونتريال عام 1976 ضمن منافسات الفروسية.

اختارت ألا تمنح أولادها ألقابا

img

للأميرة آن طفلان من زوجها الأول، هما بيتر وزارا تيندال، لكنهما عندما ولدا، لم يحصلا بشكل تلقائي على ألقاب؛ لأن الألقاب تمرر تلقائيا من الرجال وليس من النساء. ورغم أن الملكة عرضت منحهما ألقابا على أية حال، لكن آن رفضت ذلك العرض.

علاقتها بالأميرة ديانا كانت باردة

img

فقد سبق أن كشفت بعض المصادر المقربة من العائلة الملكية أن العلاقة بين الأميرة آن والأميرة ديانا لم تكن على ما يرام، والحقيقة أن آن لم تكن مهتمة بديانا من البداية، خاصة في ظل عدم وجود كثير من النشاطات أو الاهتمامات التي تجمعهما سويا.

سبق أن تم ترشيحها لنيل جائزة نوبل للسلام

img

وذلك نظير جهودها في مجال الإغاثة والأعمال الخيرية، لاسيما جهودها التي كانت تبذلها لإغاثة الأطفال حول العالم، حيث تم ترشيحها بالفعل لنيل الجائزة في العام 1990.

سبق لها التعرض لواقعة تكاد ترقى للاختطاف

img

وهي الواقعة التي تعود للعام 1974، حين كانت في طريق العودة بسيارتها رفقة زوجها للقصر، حين اعترضتها سيارة، وترجل منها قائدها ويدعى ايان بول، وأطلق الرصاص على مخبرها السري وسائقها، وأصابهما، ثم قفز على سيارة آن وطلب منها النزول، لكن تم احتواء الموقف، ونجت الأميرة من ذلك الموقف دون أضرار.

منزلها غاية في البساطة والتواضع

img

حيث صُدِمَ كثيرون من الصور التي نشرت هذا العام للمنزل الذي تقيم به آن من فرط بساطته، حيث كانوا يتصورونه من المنازل الفخمة التي تتماشى مع وضعيتها الملكية، لكنهم فوجئوا بعكس ذلك.

شاهدت مسلسل The Crown الذي أذاعته شبكة نيتفليكس

img

على عكس معظم أفراد العائلة الملكية الذين أكدوا أنهم لم يشاهدوا هذا المسلسل المثير للجدل، فقد خرجت آن بتصريحات العام الماضي أكدت فيها أنها شاهدت المسلسل.

كانت حديث السوشيال ميديا في 2019

img

وذلك بسبب الصور التي التقطت لها وهي تضحك وتهز كتفيها بعدما طلبت منها الملكة القدوم للترحاب بالرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، الذي كان يقوم بزيارة وقتها لانجلترا، وسرعان ما تم تداول تلك الصور لآن على نطاق واسع، وصارت حديث الكل آنذاك.

سبق لها الدخول في عديد العلاقات العاطفية على مدار حياتها

img

سبق لها الزواج مرتين، لكن خلال فترة زواجها الأول من كابتن مارك فيليبس، دخلت في علاقتين، أولاهما كانت مع حارس شخصي يدعى بيتر كروس، والثانية كانت مع تيموثي لورانس، الذي تزوجها بعد ذلك.

سبق لها أن أقرت بارتكاب جريمة جنائية

img

حيث أدينت عام 2002 في إحدى القضايا بسبب قيام كلبها الصغير بعض طفلين في إحدى الحدائق المحلية، وقد دفعت غرامة قدرها 500 استرليني ورسوما إضافية بعد اعترافها بالذنب في تلك الواقعة.

كشفت العام الماضي عن وجبتها المفضلة

img

إذ كشفت آن عن أنها تحب تناول "طائر التدرج" بعد سلقه وإزالة العظم منه وتقطيعه.

زادت شعبيتها بشكل كبير مؤخرا

img

والحقيقة أن كثيرين لم يكونوا يعرفون شيئا عن الأميرة آن إلا بعد تقديم شخصيتها في الموسم الثالث من مسلسل The Crown، حيث بدأ ينتبه لها كثيرون، خاصة وأنها تمتلك شخصية مغايرة للشخصية النمطية التي يعرفها الناس عن أغلب أفراد العائلة الملكية.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً