مشاهير

هل شعر الأمير فيليب بأنه على فراش الموت؟

كشف صديق الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، أن الدوق كان يشعر بقرب وفاته أثناء وجوده في المستشفى قبل أسابيع قليلة. وتوفي دوق إدنبرة الأسبوع الماضي عن عمر ناهز الـ 99 عامًا، بعد أن أمضى 28 يومًا في المستشفى، حيث أجريت له جراحة في القلب. ووصف جيلز براندريث، صديق الأمير فيليب وكاتب سيرته الذاتية، الإقامة الطويلة للأمير في المستشفى بأنها "مروعة للغاية". وأشار الصحفي والسياسي السابق، الذي يكتب لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إلى أنه كان على اتصال مستمر بالأمير فيليب أثناء علاجه في المستشفى. وقال براندريث: "عندما مرض في شباط الماضي، قال: أنا راحل.. لكنه كان يقول ذلك

كشف صديق الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، أن الدوق كان يشعر بقرب وفاته أثناء وجوده في المستشفى قبل أسابيع قليلة.

وتوفي دوق إدنبرة الأسبوع الماضي عن عمر ناهز الـ 99 عامًا، بعد أن أمضى 28 يومًا في المستشفى، حيث أجريت له جراحة في القلب.

ووصف جيلز براندريث، صديق الأمير فيليب وكاتب سيرته الذاتية، الإقامة الطويلة للأمير في المستشفى بأنها "مروعة للغاية".

وأشار الصحفي والسياسي السابق، الذي يكتب لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إلى أنه كان على اتصال مستمر بالأمير فيليب أثناء علاجه في المستشفى.

وقال براندريث: "عندما مرض في شباط الماضي، قال: أنا راحل.. لكنه كان يقول ذلك لسنوات.. كان شهره الأخير في المستشفى مروعًا جدًا ويرجع ذلك أساسًا إلى أنه لم يعد لديه الطاقة والتركيز للقراءة - وكانت القراءة واحدة من ملذات تقاعده.. وكما ترى فإن التحديق في السقف ممل بشكل مميت".

وتم إدخال زوج الملكة للمرة الأولى إلى مستشفى الملك إدوارد السابع في وسط لندن في الـ 16 من فبراير/ شباط الماضي بعد أن شعر بتوعك ثم تم نقله لاحقًا إلى مستشفى "سانت بارثوليمو" في لندن أيضًا لتلقي العلاج من حالة قلبية موجودة مسبقًا.

img

وخرج الأمير فيليب الذي كان سيحتفل بعيد ميلاده المائة في تموز (يوليو) المقبل من المستشفى، وعاد منتصف الشهر الماضي إلى "قلعة وندسور" الملكية جنوب شرق انجلترا حيث تقيم الملكة حاليًا وقيل إنه في "معنويات جيدة".

ولكن في يوم الجمعة الساعة الـ 12 ظهرًا، أعلن "قصر باكنغهام" الملكي وفاة الأمير فيليب أثناء نومه، قائلا في بيان مقتضب: "ببالغ الأسى أعلنت جلالة الملكة وفاة زوجها الحبيب صاحب السمو الملكي الأمير فيليب دوق إدنبرة.. وتنضم العائلة الملكية لجميع الناس في العالم في الحداد على وفاته".

وقالت الصحف الاثنين إن الاستعدادات جارية حاليًا لجنازة الأمير فيليب، والتي ستتم في الساعة 3 من بعد ظهر يوم السبت، مشيرة إلى أن الجنازة ستقام في كنيسة "القديس جورج"، في ساحة قلعة وندسور وستعرض مباشرة على التلفزيون وسيحضرها 30 شخصا فقط بسبب القيود المفروضة لمواجهة وباء كورونا.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً