مشاهير

هل كذبت ميغان ماركل بقولها إن كيت ميدلتون أبكتها يوم زفافها؟

قالت مصادر مقربة من العائلة الملكية البريطانية، إنه من غير الممكن تصديق ادعاءات ميغان ماركل زوجة الأمير هاري، بأن كيت ميدلتون زوجة الأمير وليام جعلتها تبكي في خلافهما بشأن فستان وصيفة الشرف، خلال زفافها عام 2018. ووصفت المصادر لمجلة "يو إس وويكلي" كيت دوقة كامبردج بأنها واحدة من أكثر النساء كرامة واحترامًا على الإطلاق، مشيرة إلى أنها لا يمكن أن تفعل ذلك. وفي مقابلة تلفزيونية أخيرة مع أوبرا وينفري، ادعت ميغان أن كيت جعلتها تبكي بعد خلافهما بشأن فستان وصيفة الشرف عام 2018، إلى جانب اتهاماتها بالعنصرية للعائلة الملكية، وادعاءات بأن أفكاراً انتحارية راودتها خلال إقامتها في القصر الملكي بلندن.

قالت مصادر مقربة من العائلة الملكية البريطانية، إنه من غير الممكن تصديق ادعاءات ميغان ماركل زوجة الأمير هاري، بأن كيت ميدلتون زوجة الأمير وليام جعلتها تبكي في خلافهما بشأن فستان وصيفة الشرف، خلال زفافها عام 2018.

ووصفت المصادر لمجلة "يو إس وويكلي" كيت دوقة كامبردج بأنها واحدة من أكثر النساء كرامة واحترامًا على الإطلاق، مشيرة إلى أنها لا يمكن أن تفعل ذلك.

وفي مقابلة تلفزيونية أخيرة مع أوبرا وينفري، ادعت ميغان أن كيت جعلتها تبكي بعد خلافهما بشأن فستان وصيفة الشرف عام 2018، إلى جانب اتهاماتها بالعنصرية للعائلة الملكية، وادعاءات بأن أفكاراً انتحارية راودتها خلال إقامتها في القصر الملكي بلندن.

وقال أحد المقربين من العائلة المالكة للمجلة الأميركية، إن كيت هي واحدة من أكثر النساء كرامة واحترامًا يمكن أن تلتقي بها على الإطلاق.

img

وأضاف: إنها امرأة قوية وقادرة بكل تأكيد على حماية أطفالها جورج وشارلوت وليس.. صحيح أنه كان من الصعب عليها استيعاب ما حدث خلال مقابلة ميغان وهاري، لكنها استجمعت قوتها من أجل العائلة ومن أجل أطفالها.. إنها حقا أم قوية للغاية.

وأشارت المصادر إلى أن كيت لا تفارق أطفالها بعد تلك المقابلة، وأنها تقضي أمسياتها معهم، وأنها دائما تقول إن أطفالها يضيئون يومها كله، رغم أنها تمر بأوقات عصيبة.

ووفقا للخبيرة الملكية كاني نيكول، تعرضت كيت لإهانة كبيرة من قبل ميغان بسبب ادعاءاتها، نظرًا لأنها لا يمكن أن تفعل مثل هذه الأمور.

وقالت نيكول: شعرت كيت بالحزن وخيبة الأمل والأذى.. كما أن كيت لم تكن ترغب أبدًا في ظهور أي بوادر بوجود خلافات خارج إطار العائلة، وخاصة الصحافة.. كان الأمر صعبًا عليها كثيرًا، لأن كيت متحفظة للغاية وتحترم حياتها الشخصية.. وأنت لا تسمع أبدًا عن خلافها مع أي شخص، لأنها حريصة جِدًا على كيفية تعاملها مع الآخرين".

img

وكانت تقارير صحفية بريطانية تحدثت عن تفاقم الخلافات بين عائلة الأمير وليام، وعائلة شقيقه الأصغر الأمير هاري، ما دفع بالأخير إلى التخلي عن الحياة الملكية والرحيل هو وزوجته وابنه آرتشي من بريطانيا، للاستقرار في الولايات المتحدة العام الماضي.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً