مشاهير

هل ستطلق ميغان ماركل اسم "ديانا" على طفلتها المرتقبة؟

اسبتعدت مصادر قريبة من الأمير هاري وزوجته الأمريكية ميغان ماركل، أن يطلق الزوجان اسم "ديانا" على طفلتهما المرتقبة، وذلك نسبة لوالدته الأميرة الراحلة ديانا. وكشفت ميغان في مقابلة تلفزيونية مع أوبرا وينفري الأسبوع الماضي، عن أنها حامل بطفلة، وأنها ستنجب في الصيف المقبل، مطلقة تكهنات بشأن الاسم الذي ستطلقه عليها. ووفقًا للكاتبة البريطانية المختصة بالشؤون الملكية أنجيلا ليفين، فإنه من المرجح أن يطلق هاري وميغان اسم "ديانا" على طلفلتهما المرتقبة. وقالت لصحيفة "ميرور" البريطانية الخميس: "أعتقد أن هاري سيحب ذلك، وميغان ستكون فخورة جدًا، لأن الاسم سيقرب ديانا منه".  إلا أن مصادر قريبة من الزوجين استبعدت ذلك، بدعوى أن إطلاق

اسبتعدت مصادر قريبة من الأمير هاري وزوجته الأمريكية ميغان ماركل، أن يطلق الزوجان اسم "ديانا" على طفلتهما المرتقبة، وذلك نسبة لوالدته الأميرة الراحلة ديانا.

وكشفت ميغان في مقابلة تلفزيونية مع أوبرا وينفري الأسبوع الماضي، عن أنها حامل بطفلة، وأنها ستنجب في الصيف المقبل، مطلقة تكهنات بشأن الاسم الذي ستطلقه عليها.

ووفقًا للكاتبة البريطانية المختصة بالشؤون الملكية أنجيلا ليفين، فإنه من المرجح أن يطلق هاري وميغان اسم "ديانا" على طلفلتهما المرتقبة.

وقالت لصحيفة "ميرور" البريطانية الخميس: "أعتقد أن هاري سيحب ذلك، وميغان ستكون فخورة جدًا، لأن الاسم سيقرب ديانا منه". 

img

إلا أن مصادر قريبة من الزوجين استبعدت ذلك، بدعوى أن إطلاق اسم "ديانا" على تلك الطفلة بعد ولادتها، سيجعلها هدفًا أكبر لوسائل الإعلام، ويزيد بشكل كبير من الاهتمام العام بحياة الطفلة، وهو ما لا يرغبة الأمير هاري.

وقال مصدر لموقع "الصفحة السادسة" الأمريكي المختص بالنجوم: "بغض النظر عما يعتقده أي شخص، فإن هاري وميغان يقدران خصوصيتهما، ويريدان حماية طفليهما من ضغوط وسائل الإعلام المكثفة التي عانا منها". 

وأضاف المصدر: "إضافة إلى ذلك، فإن عائلة هاري وميغان تخشى اسم ديانا، لأنه من شأنه أن يضع ضغطًا كبيرًا على الطفلة، ويجعل كل شيء صعبًا في حياتها، بما فيه تسجيلها في المدرسة و السفر وأمور أخرى... أعتقد أنهما يريدونها أن تشق طريقها في الحياة".

ولفت المصدر إلى أن هاري وميغان، قد يعتبران إطلاق ديانا كاسم متوسط لطفلتهما، لكنه أوضح أن الأميرة شارلوت لديها بالفعل اسم ديانا، ولم يستمتع هاري وميغان كثيرًا بالشعور، عندما تمت مقارنتهما بـشقيقه الأمير وليام وزوجته كيت مدلتون، في وسائل الإعلام.

ويعيش هاري وميغان مع طفلهما "آرتشي" في مدينة لوس أنجلوس، حيث اشتريا منزلًا فخمًا بعد قرارهما التخلي عن الحياة الملكية، والرحيل من بريطانيا للإقامة في الولايات المتحدة.

وخلال المقابلة مع أوبرا، وجهت ميغان البالغة من العمر 39 عامًا اتهامات بالعنصرية للعائلة الملكية، ما أثار انتقادات عنيفة ضدها في المملكة المتحدة، في حين هي نفسها تواجه اتهامات بممارسة التنمر ضد عدد من الموظفين في القصر الملكي البريطاني. 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً