مشاهير

حليمة بولند ترتدي جواز السفر الكويتي.. والجمهور: الكويت أكبر من ذلك

تداولت بعض الصفحات المهتمة بالمشاهير، صورةً للإعلامية الكويتية حليمة بولند، ظهرت فيها وهي ترتدي زيا باللون الأزرق، جرى تصميمه على شكل جواز السفر الكويتي، وذلك احتفالا باليوم الوطني لدولة الكويت. وأثارت هذه الصورة المأخوذة من حساب الإعلامية نفسها عبر سناب شات؛ إذ نشرتها وعلقت عليها بالقول: "شنو مخططاتكم بالعيد الوطني"، الكثير من الجدل حولها؛ إذ تباينت ردود الأفعال حول الأمر، وانقسم المعلقون بين ساخرين ومنتقدين وغاضبين. وبينما رأى بعضهم أن ما تفعله لا يتناسب مع حالة الحداد العامة التي يعيشها الوسط الفني والإعلامي بالكويت حزنا على رحيل مواطنها مشاري البلام متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا، رأى آخرون أن دولة الكويت أكبر

تداولت بعض الصفحات المهتمة بالمشاهير، صورةً للإعلامية الكويتية حليمة بولند، ظهرت فيها وهي ترتدي زيا باللون الأزرق، جرى تصميمه على شكل جواز السفر الكويتي، وذلك احتفالا باليوم الوطني لدولة الكويت.

وأثارت هذه الصورة المأخوذة من حساب الإعلامية نفسها عبر سناب شات؛ إذ نشرتها وعلقت عليها بالقول: "شنو مخططاتكم بالعيد الوطني"، الكثير من الجدل حولها؛ إذ تباينت ردود الأفعال حول الأمر، وانقسم المعلقون بين ساخرين ومنتقدين وغاضبين.

وبينما رأى بعضهم أن ما تفعله لا يتناسب مع حالة الحداد العامة التي يعيشها الوسط الفني والإعلامي بالكويت حزنا على رحيل مواطنها مشاري البلام متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا، رأى آخرون أن دولة الكويت أكبر من هذه المبالغات في الزي الذي ارتدته حليمة.

وعلى الرغم من أن القسم الأكبر من التعليقات جاء ليتحدث عن الزي، إلا أن هناك قسما كان ما أثار انتباهه هو التغير في مظهرها وشكلها، مشيرا إلى أنها ربما أجرت عمليات تجميل جديدة، وقد وصفها أحدهم بأنها أصبحت تشبه الشخصية الخيالية "بينوكيو".

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by @be4__andafter_ksa

وعلى صعيدٍ آخر، كانت الإعلامية الكويتية قد جذبت الأنظار إليها الأسبوع الماضي، بعد إعلانها عن تلقيها هديةً من أحد المعجبين بمناسبة عيد الحب؛ إذ تلقت ساعة مرصعة بالألماس من طراز Patek Philipp، تبلغ قيمتها مليون ريال سعودي (266 ألف دولار)، وهو ما أثار الجدل أيضا؛ إذ تساءل الكثيرون عن هوية الشخص الذي قدم لها هذه الهدية الثمينة وطبيعة العلاقة التي تربطهما، خصوصا وأن حليمة لم تذكر اسمه، بل اكتفت بالتعليق على صورة الساعة التي نشرتها: "لا خلا لا عدم يا حبي الأبدي".

وقبل ذلك بنحو أسبوعين، نشرت حليمة بولند مقطع فيديو للهاتف الجديد الذي اقتنته في الأيام الماضية، وهو من الذهب عيار 24 قيراطا ومرصع بالماس، وقد صُنع الهاتف خصيصا لها؛ إذ حُفر اسمها عليه.

يُذكر أن حليمة عبّرت في الرابع من الشهر الحالي، عن سعادتها لعودة الحياة إلى طبيعتها في الكويت من خلال المناسبات وافتتاح المعارض، حيث ذهبت إلى افتتاح أحد المحال التجارية، ونشرت مقطع فيديو ظهرت فيه وهي برفقة عدد من الحراس الشخصيين.

ولم تكد تمر ساعات قليلة على نشرها هذا الفيديو، حتى أعلن في الكويت الإقفال العام بسبب جائحة كورونا، الأمر الذي عرّض بولند حينها للسخرية.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً