مشاهير

الأميرة أوجيني تنجب في هذا الموعد.. ووالدتها تعلق: ستكون أمًا عظيمة

قالت دوقة يورك سارة فيرجوسن أن ابنتها أوجيني عطوفة بشكل لا يصدق، ما يعني أنها ستكون أما عظيمة عندما تنجب طفلها الأول. ومن المقرر أن تنجب الأميرة أوجيني البالغة من العمر 30 عامًا، طفلها الأول في شباط/ فبراير المقبل، بعد أن أعلنت أنها حامل عبر حسابها على إنستغرام، في أيلول/ سبتمبر العام الماضي. وكتبت الأميرة أوجيني يومها تقول: "أنا وزوجي جاك متحمسان جدًا لأوائل عام 2021" مرفقة المنشور بصورة تُظهر الأميرة وزوجها ممسكين بحذاء طفل.           View this post on Instagram                       A post shared by

قالت دوقة يورك سارة فيرجوسن أن ابنتها أوجيني عطوفة بشكل لا يصدق، ما يعني أنها ستكون أما عظيمة عندما تنجب طفلها الأول.

ومن المقرر أن تنجب الأميرة أوجيني البالغة من العمر 30 عامًا، طفلها الأول في شباط/ فبراير المقبل، بعد أن أعلنت أنها حامل عبر حسابها على إنستغرام، في أيلول/ سبتمبر العام الماضي.

وكتبت الأميرة أوجيني يومها تقول: "أنا وزوجي جاك متحمسان جدًا لأوائل عام 2021" مرفقة المنشور بصورة تُظهر الأميرة وزوجها ممسكين بحذاء طفل.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Princess Eugenie (@princesseugenie)

وفي مقابلة مع مجلة "يو أس وويكلي" أمس السبت قالت دوقة يورك: "نظرًا لعدم وجود والدتي معي وأنا طفلة، فإن ذلك جعلني مصممة دائمًا على أن أكون أمًا حاضرة جدًا مع أطفالي.. وأنا أعلم أن أوجيني ستكون هي نفسها مع أطفالها.. الحقيقة هي شخص متعاطف بشكل لا يصدق وأنا متأكدة بانها ستكون أمًا عظيمة".

وأضافت: "أنها شخصية قوية وحازمة للغاية، وتبحث دائمًا عن الحقيقة في كل ما تفعله.. ويتجلى ذلك باستمرار في عملها في منظمة مكافحة الرق الذي يعتبر التزامًا تناضل من أجله بإصرار، لمنح الجميع فرصة للتعبير عن رأيهم".

ونشأت الدوقة بدون والدتها بعد طلاق والديها في عام 1974، فيما كتبت الخبيرة الملكية إنغريد سيوارد في مقال بصحيفة "صن" البريطانية تقول، إن سارة شعرت "بعدم المحبة وعدم الأمان" عندما فرّت والدتها من العائلة، وألقت باللوم على نفسها لفرار والدتها.

وتعتبر سارة من الكتّاب المعروفين في بريطانيا؛ إذ إنها ألّفت عددًا من كتب الأطفال المشهورة بما في ذلك "مغامرات تشارلي وبلو ولاري" و"الهليكوبتر الصغيرة" فيما أشارت أخيرًا إلى أنها تتطلع لقراءة القصص لحفيدها الأول.

وفي الوقت نفسه، وعدت دوقة يورك أنها ستقوم بتأليف كتاب كل شهر تقريبُا، خلال العام الجاري "لإنشاء مكتبة جميلة" لأحفادها، مضيفة: "أوجيني وزوجها يتطلعان إلى مشاركة الطفل الجديد مع جميع أفراد الأسرة".

وفي غضون ذلك، بدأ كثير من البريطانيين مناقشة الأسماء المحتملة لطفل أوجيني، ضمن مراهنات أطلقها موقع "بتفير" وجاءت أكثر الأسماء ترشيحًا: "اليس" وأرثر".


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً