مشاهير

وفاء الكيلاني تحضر عزاء حاتم علي بدمشق.. وهذه حقيقة صورة والدة الراحل

حظيت صورة قيل إنها لوالدة المخرج الراحل حاتم علي خلال تشييع ابنها في العاصمة السورية بكثير من التعليقات المؤثرة، من بينها تعليق للكاتبة الجزائرية أحلام مستغانمي التي نشرت الصورة وكتبت: "حكت لي هدباء ابنة نزار قباني رحمهما الله، أنّها عجبت لأبيها من أين جاءته القوة ليمشي خلف جثمان ابنه توفيق، أجابها: ما كنت أمشي خلفه بل معه! قالت لي، فعلت مثله تخيّلت أني أمشي في جنازته معه"، مضيفة: "هذه والدة حاتم علي، الأم التي مشت مع ابنها لا خلف نعشه". وبعد تداول الصورة بكثرة، أكدت أنباء أخرى نقلت عن مقربين وأصدقاء من المخرج الراحل أن هذه ليست والدته كما ذكرت

حظيت صورة قيل إنها لوالدة المخرج الراحل حاتم علي خلال تشييع ابنها في العاصمة السورية بكثير من التعليقات المؤثرة، من بينها تعليق للكاتبة الجزائرية أحلام مستغانمي التي نشرت الصورة وكتبت: "حكت لي هدباء ابنة نزار قباني رحمهما الله، أنّها عجبت لأبيها من أين جاءته القوة ليمشي خلف جثمان ابنه توفيق، أجابها: ما كنت أمشي خلفه بل معه! قالت لي، فعلت مثله تخيّلت أني أمشي في جنازته معه"، مضيفة: "هذه والدة حاتم علي، الأم التي مشت مع ابنها لا خلف نعشه".

وبعد تداول الصورة بكثرة، أكدت أنباء أخرى نقلت عن مقربين وأصدقاء من المخرج الراحل أن هذه ليست والدته كما ذكرت الكاتبة الجزائرية والجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بل إنها إحدى السيدات اللاتي شاركن في جنازته، ولفتت المصادر إلى أن والدة حاتم علي لم تحضر الجنازة لأنها متقدمة في العمر، وبقيت في منزلها.

img

وكانت قد تحدثت أحلام مستغانمي عن موقف جمعها بحاتم علي، عند وفاة المخرج العالمي مصطفى العقاد التي قامت برثائه عندما توفي، وثأثر حاتم علي بكلماتها، فقال لها: " ليتني أعرف ماذا ستكتبين حين أموت".

وعبّرت عن ألمها لرحيله وقالت: "حاتم يا شاعر الصورة كفّ عن التظاهر بالموت فنحن لن نصدّق خبر رحيلك".

في غضون ذلك توجهت الإعلامية وفاء الكيلاني إلى سوريا لتقديم التعازي بوفاة المخرج حاتم علي الذي أقيم السبت، وانتشرت صورة لها برفقة النجمة القديرة منى واصف والفنانة سلمى المصري.

الكيلاني تواجدت في العاصمة السورية دمشق برفقة زوجها الفنان تيم حسن، الذي وصل الجمعة للمشاركة في تشييع عرّابه وصديقه والذي وصفه بصاحب الفضل، عندما نعاه عبر "تويتر".

img

وكان قد شارك في تشييع علي عدد كبير من الممثلين السوريين بينهم باسم ياخور، سيف الدين السبيعي، عابد فهد، ميلاد يوسف، غسان مسعود، وأيمن رضا والليث حجو وسلاف فواخرجي ووائل رمضان وسلافة معمار وأنطوانيت نجيب والمثنى صبح وسليم صبري وميلاد يوسف وسحر فوزي وفادي صبيح وخالد القيش وتامر إسحق ومحمد قنوع وجمال العلي وروعة السعدي وأمل عرفة وشكران مرتجى وعلاء قاسم وجلال شموط وتيم حسن الذين بدا عليهم الحزن الشديد.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً