قرار بحق زوج نانسي عجرم.. وحبسه قد...

مشاهير

قرار بحق زوج نانسي عجرم.. وحبسه قد يصل لـ 20 عاما بقضية مقتحم الفيلا

أصدر قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان، نقولا منصور، اليوم الثلاثاء، قراره الظني بحق الدكتور فادي الهاشم، زوج الفنانة نانسي عجرم، والذي قضى بإدانة الهاشم بجناية القتل (المادة 547) معطوفة على المادة 228 من قانون العقوبات والتي تتراوح عقوبتها ما بين 15 و20 عامًا. وجاء قرار القاضي في قضية قيام الهاشم بقتل الشاب السوري محمد الموسى بداية العام الجاري بعد أن اقتحم الأخير الفيلا الخاصة به وبزوجته الفنانة نانسي عجرم فأطلق عليه 18 رصاصة وأرداه قتيلا. وذكرت وسائل إعلام محلية أن الملف تمت إحالته إلى محكمة الجنايات، فيما تنص المادة 547 أنّه "من قتل إنسانا قصدا عوقب بالأشغال الشاقة من

أصدر قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان، نقولا منصور، اليوم الثلاثاء، قراره الظني بحق الدكتور فادي الهاشم، زوج الفنانة نانسي عجرم، والذي قضى بإدانة الهاشم بجناية القتل (المادة 547) معطوفة على المادة 228 من قانون العقوبات والتي تتراوح عقوبتها ما بين 15 و20 عامًا.

وجاء قرار القاضي في قضية قيام الهاشم بقتل الشاب السوري محمد الموسى بداية العام الجاري بعد أن اقتحم الأخير الفيلا الخاصة به وبزوجته الفنانة نانسي عجرم فأطلق عليه 18 رصاصة وأرداه قتيلا.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الملف تمت إحالته إلى محكمة الجنايات، فيما تنص المادة 547 أنّه "من قتل إنسانا قصدا عوقب بالأشغال الشاقة من خمس عشرة سنة إلى عشرين سنة، تكون العقوبة من عشرين سنة الى خمسة وعشرين سنة إذا ارتكب فعل القتل أحد الزوجين ضد الآخر”.

من جهته قال المحامي أشرف الموسوي، المتابع للقضية، إن قرار القاضي نقولا منصور، صدر على 13 صفحة، مشيرًا إلى أن القرار فنّد جميع الوقائع الحاصلة ليلة مقتل الشاب محمد الموسى.

وأضاف الموسوي أن القرار خلص إلى اعتبار فعل المدّعى عليه وهو فادي الهاشم بالجناية المنصوص عليها في (المادة 547) معطوفة على المادة 228، وتمت إحالة الملف إلى محكمة الجنايات للتحقيق والمحاكمة.

وكان قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان نقولا منصور قد استمع سابقاً إلى فادي الهاشم في جريمة قتل السوري محمد الموسى، فيما قالت محامية أهل القتيل، رهاب البيطار، آنذاك، إن الهاشم والموسى أجريا عدة اتصالات ببعضهما البعض قبل الواقعة، وتحدثت عن "قصور" في تقرير الطب الشرعي.

وقرر قاضي التحقيق الأول ترك الهاشم "رهن التحقيق" وقتها لحين الاستماع إلى عدد من الشهود، وإستكمال دراسة سجلات الاتصالات، بحسب وكالة الأنباء اللبنانية، 

وقالت المحامية رهاب بيطار عبر صفحتها على فيسبوك إن الهاشم خضع لجلسة "مطولة" أمام قاضي التحقيق، "وتبين من خلال داتا الاتصالات وجود عدة اتصالات بين رقم القتيل محمد موسى ورقم الهاتف الثابت بعيادة الدكتور فادي منها مكالمة مدتها 4:32 دقيقة".

من جهته كان الهاشم قد روى خلال تصريحات بفيلم "الرواية الكاملة" الذي عرضته منصة "شاهد vip"، للمرة الأولى كواليس إطلاقه 18 رصاصة في جسد محمد الموسى؛ بدافع السرقة في يناير الماضي.

وبدأ الهاشم حديثه قائلا: "لا ما شفته.. أنا حسيته رايح على أوضة النوم لقيته جاي من اليمين مصوب الفرد في وجهي ..فكرت في إني لازم أحمي نفسي وأهلي وعائلتي بشتى الطرق وبعدين قوصت إيده وراح بعدها اختفى ودخل أوضة ضلمة ولما صوبت في العتمة ما كنت عارف عم أصيبه أم لا".

وتابع: "مكنتش مصدق وما كان في خاطري أن هذا حصل والشباب خبروني بعدين.. وبالنسبة لي عشان كنت عايش بقلب الحدث كنت حاسس إني اتقوص وأنا بسمع صوت فردي.. وفرده هو كمان بيقوص فرقيع".

وأردف الهاشم: "ما بحس حالي بطل.. أنا بحس إني عملت الشيء اللي ما كان عندي خيار أعمل غيره.. الإنسان وقت الموت بالقتل إما بيموت ظالم أو مظلوم.. والشخص اللي دخل بيتنا شخص ظالم".

 


 

قد يعجبك ايضاً