حليمة بولند تطالب بإنزال أقسى عقوبة...

مشاهير

حليمة بولند تطالب بإنزال أقسى عقوبة بحقها حال تورطها بغسيل الأموال (فيديو)

صرحت الإعلامية الكويتية حليمة بولند بأنها على أتم الاستعداد لتحمل أشد العقوبة إذا ثبت أنها متورطة بالفعل في قضية غسيل الأموال، مطالبة أن يتم محاسبتها أول واحدة. وقالت حليمة عبر "سناب شات":"أولا أحب أشكر كل اللي سألوا عني في كل أنحاء الدول العربية.. ثانيا الحمد لله أننا في دولة مؤسسات ودستور وقانون وما في أحد فوق القانون لأننا كلنا سواسية ونحترم نزاهة القانون الكويتي". وأضافت:"قبل تقريبا أسبوعين تكلمت في برنامجي هنا الكويت.. وطالبت بسن قوانين صارمة لمحاربة الفساد المتمثل في جريمة غسيل الأموال واليوم أنا أشكرهم على محاربة الفساد". وتابعت:"والله لو أنا مشاركة في هذه الجريمة الشنيعة تجاه وطني.. فأتمنى

صرحت الإعلامية الكويتية حليمة بولند بأنها على أتم الاستعداد لتحمل أشد العقوبة إذا ثبت أنها متورطة بالفعل في قضية غسيل الأموال، مطالبة أن يتم محاسبتها أول واحدة.

وقالت حليمة عبر "سناب شات":"أولا أحب أشكر كل اللي سألوا عني في كل أنحاء الدول العربية.. ثانيا الحمد لله أننا في دولة مؤسسات ودستور وقانون وما في أحد فوق القانون لأننا كلنا سواسية ونحترم نزاهة القانون الكويتي".

وأضافت:"قبل تقريبا أسبوعين تكلمت في برنامجي هنا الكويت.. وطالبت بسن قوانين صارمة لمحاربة الفساد المتمثل في جريمة غسيل الأموال واليوم أنا أشكرهم على محاربة الفساد".

وتابعت:"والله لو أنا مشاركة في هذه الجريمة الشنيعة تجاه وطني.. فأتمنى أن أكون أول وحده أحاسب ويتخذون اتجاهي العقوبة الشديدة".

سبق وعلقت حليمة على الزج باسمها في القضايا الكبرى دائما قائلة: "يعني مثلًا موضوع الصندوق الماليزي حطوا اسمي فيه وموضوع خيمة القذافي حطوا اسمي وموضوع الكمامات واستجواب مجلس الوزراء كمان حطوا اسمي"، متابعة بشكل ساخر: "غريبة ليش قضية البنغالي ما حطيتوا اسمي فيها ليش".

وكانت قضية غسيل الأموال المتهم بها 10 من أبرز مشاهير السوشال ميديا في الكويت، قد تصدّرت الصفحات الأولى من وسائل الإعلام المحلية، عقب التصعيد الرسمي الذي شهدته خلال الساعات الأخيرة بعد قرار النيابة العامة بالتحفظ على أموالهم ومنعهم من السفر بعد اتهامهم بغسيل عشرات الملايين.

وجاء قرار النيابة العامة بعد تلقيها تقريرًا من جهاز أمن الدولة حول مصدر أموال هؤلاء المشاهير ومدى شرعيتها، بعد أسابيع من البحث والتحري حول أموالهم بعد أن طالتهم اتهامات غسيل الأموال التي بدأت السلطات الكويتية مؤخرا الكشف عنها متعهدةً بحساب كل المتورطين.

ويُعد قرار النيابة العامة خطوة البداية لملاحقة هؤلاء المشاهير، حيث أكد مصدر مطلع لصحيفة "القبس" الكويتية أن القرار المنتظر بعد ذلك هو ضبط وإحضار المتهمين بعد صدور قرار احترازي بمنعهم من السفر خشية هروبهم لتوفر شبهات غسيل الأموال بحقهم.

وقال المصدر إن هذه الأسماء تعد دفعة أولى ومن المتوقع الكشف عن أسماء جديدة في الأيام المقبلة، مشيرا إلى مراقبة الأجهزة الأمنية لـ 27 مواطنا ومقيما تدور حولهم شبهات غسيل أموال بينهم تجار خمور ومخدرات.

وأوضح المصدر بأن المصارف التي أودعت أكثر من خمسة آلاف دينار بلا أوراق ثبوتية ستدخل كذلك في دائرة المحاسبة.

ونشرت الصحيفة أسماء المشاهير المقصودين وهم "يعقوب بو شهري، فوز الفهد، دانة طويرش، مشاري بويابس، حليمة بولند، عبد الوهاب العيسى، فرح الهادي، جمال النجادة، شفاء الخراز، مريم رضا"، إضافة إلى شركة "بوتيكات".


 

قد يعجبك ايضاً