بدور البراهيم: الشكوى لغير الله مذل...

مشاهير

بدور البراهيم: الشكوى لغير الله مذلة.. وأرفع الراية البيضاء (فيديو)

صرحت خبيرة التجميل السعودية بدور البراهيم بأنها تمر بحالة نفسية سيئة هذه الفترة بسبب تعرضها لصدمات من قبل بعض الأشخاص، مطالبة كل من حولها بعدم إخبارها بأي أنباء تحمل طاقة سلبية. وقالت البراهيم عبر مقطع فيديو لها عبر "سناب شات"، "قبل فترة أنا مضايقة من تصرفات وأشخاص ضايقوني وكذا شخص جدا صدموني عشان كده مزاجي هالأيام مو تمام.. أقول أنا اسم الله علي لو جاتلي الكورونا ومت وهما مخبصيلي وكايدلي.. هل هم بينهم وبين أنفسهم بيقولون بدور ما تستاهل اللي سوينا فيها.. هل بيأنبهم ضميرهم ويقولوا يا ليت ما سوينا فيها كده؟". وأضافت:"إن كنت في يوما ما صارت حاجتي عند

صرحت خبيرة التجميل السعودية بدور البراهيم بأنها تمر بحالة نفسية سيئة هذه الفترة بسبب تعرضها لصدمات من قبل بعض الأشخاص، مطالبة كل من حولها بعدم إخبارها بأي أنباء تحمل طاقة سلبية.

وقالت البراهيم عبر مقطع فيديو لها عبر "سناب شات"، "قبل فترة أنا مضايقة من تصرفات وأشخاص ضايقوني وكذا شخص جدا صدموني عشان كده مزاجي هالأيام مو تمام.. أقول أنا اسم الله علي لو جاتلي الكورونا ومت وهما مخبصيلي وكايدلي.. هل هم بينهم وبين أنفسهم بيقولون بدور ما تستاهل اللي سوينا فيها.. هل بيأنبهم ضميرهم ويقولوا يا ليت ما سوينا فيها كده؟".

وأضافت:"إن كنت في يوما ما صارت حاجتي عند شخص.. وهالشخص يقدر يساعدني وما ساعدني هل أنا إذا الله أخذ أمانتي بتتحسف؟.. وإن كانت مساعدة معنوية كلمة بس.. والله أنا متعبة جدا".

وتابعت :"أعلم أن الشكوى لغير الله مذلة.. بس أنا مو بشتكي أنا من قاعدة أصحي ضماير ناس بتخرب وبتأذي وأي شخص جاف مع الطرف الآخر أو يقسى عليه..والله في زمن كورونا ما تدري أي شخص غالي عليك يمرض ويموت".

واختتمت حديثها:"وأنا بعد بدي أوصل رسالة حق صديقاتي وأهلي.. الله يخليكم ما أبغى أخبار محزنة ولا طاقة سلبية، خلاص أنا تعبانة من كل الأطراف أنا الحين أرفع الراية البيضاء.. إتركوني بحالي.. عندكم طاقة ايجابية حياكم أما شيء ينرفز أمانة تكفوون".

وسبق وأن أعربت بدور البراهيم عن ندمها الشديد لصرفها مهرها بالكامل والذي يقدر بمليون ريال على التسوق وشراء أشياء ليس لها ضرورة أثناء قضائها لشهر العسل في فرنسا.

وقالت بدور عبر مقطع فيديو على حسابها الرسمي بتطبيق "سناب شات":"كنت في نقاش مع صديقاتي وأهلي ما أدري إيش قلت أنا إنه غالي.. راح قالولي الحين انتي معك مليون.. قلت الحين إيش مليون ما هو راح خلاص كله قضيت به وصرفت على منتجاتي في المصانع وأصبح ما عندي شيء يفكروا أن عندي كنوز".

وأضافت: "يعني أي حد عنده ثروة بيعرف إنه إيش المليون هذه ولا شيء.. أهو رحت فرنسا المليون طارت وكنت أتصور وأنا بشتري كل شيء .. اللهم لا تعاقبني على اللي سويته في فرنسا".

وتابعت: "يعني كنت متحسرة على كل اللي شريته.. يعني يا ريت حد عطينا كف على كل التبذير ده.. يعني مئات الآلاف انصرفت على شنط وجاكيتات وإكسسوارات وساعة .. لو يرجع بيا الزمن قسما بالله ما صرفت المبالغ هذه على هذه الأشياء لأنه في أشياء أهم.. يلا الله بياخد شيء ويعوضنا بإذن الله بشيء أحسن منه".

 


 

قد يعجبك ايضاً