ميسون عزام برد فعل ينال إعجاب الجمه...

مشاهير

ميسون عزام برد فعل ينال إعجاب الجمهور على الهواء.. والسبب منتهى الرمحي

تعرضت مذيعة قناة "العربية" ميسون عزام، لموقف محرج على الهواء مباشرة حين ظل ضيفها طوال مدة اللقاء يخطئ في اسمها ليناديها باسم زميلتها "منتهى الرمحي". لكن بحرفية عالية وسرعة بديهة، استطاعت عزام تحويل هذا الموقف المحرج لآخر طريف انتهى بتبادل للشكر والثناء مع زميلتها منتهى الرمحي عبر تويتر. بدأ الموقف حين ظل المحلل العراقي الأمني فاضل أبو الرغيف، يتحدث مع ميسون باعتبار أنها الإعلامية منتهى الرمحي، حتى ذكّرته في ختام اللقاء أنها ميسون عزام وليست منتهى، فرد عليها الضيف: "شكرا لك لتحملي وأنا أقول إنك منتهى"، لتجيبه أنه "فخر لها". بعدها نشرت الإعلامية ميسون عزام المقطع على صفحتها الشخصية بتويتر

تعرضت مذيعة قناة "العربية" ميسون عزام، لموقف محرج على الهواء مباشرة حين ظل ضيفها طوال مدة اللقاء يخطئ في اسمها ليناديها باسم زميلتها "منتهى الرمحي".

لكن بحرفية عالية وسرعة بديهة، استطاعت عزام تحويل هذا الموقف المحرج لآخر طريف انتهى بتبادل للشكر والثناء مع زميلتها منتهى الرمحي عبر تويتر.

بدأ الموقف حين ظل المحلل العراقي الأمني فاضل أبو الرغيف، يتحدث مع ميسون باعتبار أنها الإعلامية منتهى الرمحي، حتى ذكّرته في ختام اللقاء أنها ميسون عزام وليست منتهى، فرد عليها الضيف: "شكرا لك لتحملي وأنا أقول إنك منتهى"، لتجيبه أنه "فخر لها".

بعدها نشرت الإعلامية ميسون عزام المقطع على صفحتها الشخصية بتويتر وكتبت عليه: "منتهى شكرا لحضورك"، لترد عليها الرمحي: "شكرا ميسون على كلامك الطيب"‏، ليأتي الدور على ميسون وتقول :"من القلب حبيبتي منتهى".

ولاقى المقطع ردود فعل إيجابية وإشادات واسعة من قبل المعلقين الذين وصفوا رد الإعلامية عزام بالمهذب، وامتدحوا العلاقات الجيدة التي تربط بين الزملاء، فكتب زميلهم مذيع العربية محمد الطميحي عبر حسابه بتويتر:"‏أنتِ مدرسة ست منتهى في طريقة تذكيرك للضيف باسمك".

وأضاف ناشط يدعى إياد سويدان على تويتر قائلاً: "تذكير راقي ولبق والتواضع سر النجاح الله يوفقك ست منتهى قصدي ست ميسون".

وتابع حساب آخر على تويتر يقول :"‏‎‎‎مذيعو العربية بلا استثناء تستحقون الشكر والتقدير لأنكم دائما متميزون أمام الشاشة".

وأشاد المحلل السياسي عبدالرحمن الطريري بالموقف وكتب عبر حسابه على تويتر وعلق قائلا :"‎دبلوماسية ميسون .. وسرعة البديهة".

وزاد المغرد زياد الزيادي مثنيا على الموقف قائلاً :"‏‎‎هؤلاء هم أصحاب المهنة الواحدة المتميزين منهم لا ينافسون بعض وإنما يعرفون أنهم يكملون بعض وان كل واحد منهم يعتبر الآخر مثله. مهنية عالية فعلاً".

أما الصحفي مجدي يازجي فدخل في وصلة مديح بسبب المقطع وعلق قائلا: "‏‎‎التواضع يزيد الناجح جمالاً ...والثقة ترفع من شأن صاحبها ...والمنافسة الجميلة التي تفسح المجال دوما للصداقة والانسان أن يكونا في المرتبة الأولى ...كلها علامات رقي وأصل كريم، شهادتي مجروحة".


 

قد يعجبك ايضاً