مشاهير

وفاة "ماما سناء" يحزن متابعيها.. وابنها يعلن الخبر

صدم رواد مواقع التواصل الاجتماعي بخبر وفاة اليوتيوبر المصرية سناء عبدالحميد الشهيرة بـ"ماما سناء"، بعد صراع مع المرض؛ إذ أعلن نجلها وفاتها عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، قائلاً: "إن لله وإنا اليه راجعون والدتي ماما سناء توفت الى رحمة الله". وكانت سناء عبد الحميد تعرضت لشائعة إصابتها بفيروس كورونا في شهر إبريل/ نيسان الماضي؛ ما دفعها للظهور بمقطع فيديو لنفي الشائعة. وتعدّ "ماما سناء" من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، ولديها العديد من مقاطع الفيديو الكوميدية مع نجلها بمحتوى هادف وكوميدي، حيث تمكنت "ماما سناء" مع نجلها الشاب محمد شاكر، من جذب أنظار آلاف المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال

صدم رواد مواقع التواصل الاجتماعي بخبر وفاة اليوتيوبر المصرية سناء عبدالحميد الشهيرة بـ"ماما سناء"، بعد صراع مع المرض؛ إذ أعلن نجلها وفاتها عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، قائلاً: "إن لله وإنا اليه راجعون والدتي ماما سناء توفت الى رحمة الله".

وكانت سناء عبد الحميد تعرضت لشائعة إصابتها بفيروس كورونا في شهر إبريل/ نيسان الماضي؛ ما دفعها للظهور بمقطع فيديو لنفي الشائعة.

وتعدّ "ماما سناء" من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، ولديها العديد من مقاطع الفيديو الكوميدية مع نجلها بمحتوى هادف وكوميدي، حيث تمكنت "ماما سناء" مع نجلها الشاب محمد شاكر، من جذب أنظار آلاف المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال مقالب مضحكة.

 

وقد روت سناء عبد الحميد قصة حياتها مؤخرا من خلال برنامج "الحياة اليوم"، وصرحت أن نجلها بدأ بتصويرها دون علمها، وقالت: "لما كان بيفرجني عليها كنت بلاقي التعليقات حلوة".

ومن شدة إعجاب الجمهور بشخصية "ماما سناء" وعلاقتها مع ابنها، تمكن الثنائي من تحقيق نجاحٍ كبير من خلال فيديوهات قصيرة على تطبيق "تيك توك"، واستضافت الشركة المالكة للتطبيق محمد شاكر وقال: "أنا حبيت الموضوع فعملت فيديو تاني ونزلته، وفضلت أعمل كدا كتير لحد في مرة صارحت أمي بالموضوع فعجبها وضحكت وكانت فرحانه وقالت نعمله كل يوم فبدأت أعمل الفيديوهات معها وعمل أول تحدي ولاقيته جاب 100 ألف لايك".

 

وصرح محمد شاكر أنه لم يكن ينوي صنع مثل تلك الفيديوهات، لكن بنجاح فيديوهاته مع والدته، كانت تقول له: "صور معايا علشان لو مت تفتكرني".

 

خبر وفاة سناء عبد الحميد أصاب محبيها بالحزن الشديد على رحيلها باعتبارها "صانعة بسمة"، ومنهم من لم يصدق خبر وفاتها، وآخرون عبروا عن صدمتهم ودعوا لها بالرحمة.

وأشعلت وفاتها السوشيال ميديا، فقد أحبها متابعوها بفيديوهاتها العفوية والطريفة، فكتب أحد محبيها: "ماما سناء. شكرا ع كل ذكرى سبتيها في حياتنا شكرا على كل نصيحة نصحتينا بيها، ربنا يرحمك ويجعل مثواكي الجنة يارب.. كنتي بتفكريني ديما بجدتي نفس الشكل وطيبة القلب".


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً