منة عبد العزيز تتراجع عن اتهام مازن...

مشاهير

منة عبد العزيز تتراجع عن اتهام مازن باغتصابها: بنات ورطونا (فيديو)

أعلنت اليوتيوبر المصرية منة عبدالعزيز (17 عاما)، تراجعها عن تصريحاتها التي اتهمت فيها الناشط الشاب على مواقع التواصل الاجتماعي مازن إبراهيم، بالاعتداء عليها واغتصابها، مؤكدة أنها الآن بخير ولا توجد مشكلة لها مع "مازن". وظهرت منة عبدالعزيز في مقطع فيديو، قالت فيه إن الأمر أخذ أكبر من حجمه الطبيعي، مضيفة أنه لا توجد مشكلة بينها وبين مازن، وأنها كانت في حالة انهيار شديد وما سرع حدة الأمر هو تدخل البعض للإيقاع بينهما وأكدت أنها حصلت على حقها دون خلافات بينهما. وبيّنت "منة" أن مازن بالفعل ضربها وشوّه وجهها ولكن تدخلت بعض الفتيات وأشعلن الأمر وهو ما أدى لتلك الضجة على

أعلنت اليوتيوبر المصرية منة عبدالعزيز (17 عاما)، تراجعها عن تصريحاتها التي اتهمت فيها الناشط الشاب على مواقع التواصل الاجتماعي مازن إبراهيم، بالاعتداء عليها واغتصابها، مؤكدة أنها الآن بخير ولا توجد مشكلة لها مع "مازن".

وظهرت منة عبدالعزيز في مقطع فيديو، قالت فيه إن الأمر أخذ أكبر من حجمه الطبيعي، مضيفة أنه لا توجد مشكلة بينها وبين مازن، وأنها كانت في حالة انهيار شديد وما سرع حدة الأمر هو تدخل البعض للإيقاع بينهما وأكدت أنها حصلت على حقها دون خلافات بينهما.

وبيّنت "منة" أن مازن بالفعل ضربها وشوّه وجهها ولكن تدخلت بعض الفتيات وأشعلن الأمر وهو ما أدى لتلك الضجة على مواقع التواصل، بينما ظهر صوت شخص في الخلفية قال في نهاية الفيديو: "تمام".

ويأتي تراجع منة عبدالعزيز، بعدما خرج الناشط مازن إبراهيم، عن صمته وقام بالرد عليها بشأن اتهامها له باغتصابها والتعدي عليها بالضرب وحلق شعرها بصحبة 3 فتيات.

وفجر مازن، العديد من المفاجآت في مقطع فيديو نشره عبر حسابه على "فيسبوك" حيث قال إنه تعرض لعصابة تتكون من آية المشهورة بـ"منة"، وشخص يدعى "كلاشنكوف" موضحًا أن الأخير كان يأكل ويشرب من جيبه.

أما منة فقال عنها: "ملهاش أهل.. وأهلها تبرأوا منها لأنها سرقت أموال عملية والدتها فماتت بسببها وحلقت شعرها وتقطع شرايينها، وبنقف جنبها، ولما بطلنا وعرفنا حقيقتها أصبحنا وحشين".

وحول زعم منة واتهامها له باغتصابها قال إنها لجأت لذلك حينما قرروا وقف دعمها وإعطائها أموالاً، مؤكدًا أنه يمتلك صورًا توضح جلوسها على رجله وتقبيله طواعية وهو ما يكذب ادعاءها عليه بحسب زعمه.

والصدمة التي فجرها مازن، هو قوله إنه يريد الذهاب بها إلى الطب الشرعي حاليا لأنها "ليست بكرًا" مضيفًا: "كشفنا عليها وهي تقوم بتعرية جسمها ولهذا السبب الناس متعاطفة معها".

وتابع: "لو ثبت الطب الشرعي إنني لمستها فلينتقم الله مني في عافيتي وصحتي وأهلي"، مشيراً إلى أنها تبتزه وتطلب منه أموالًا، قائلا: "أنا عايز أروح للحكومة".

وتابع في فيديو آخر: "دي واحدة (غير مؤدبة)، لم ألمسها"، واتهمها بالسرقة. وقام بعرض فيديوهات لها وهي ترقص معه وتقبله قائلا: "منة وأنا بصرف الأموال عليها" كما عرض فيديوهات وصورًا جريئة لمنة ليثبت أنها ليست بكرًا كما ذُكر.

وفي منشور مطول آخر أبدى مازن استياءه من الحملة التي شنتها السوشيال ميديا ضده في مقابل التعاطف مع "منة" وعلق قائلاً: "هي صعبانة عليكم ليه؟ علشان هي بنت وأنا راجل؟ طب إيه رأيكم اللي عملته ميستحملوش راجل، دي واحدة طلبت مني فلوس وكل شويه تعمل حوار مع حد شكل وتحطني في مشاكل".

وأضاف: "حلقت شعرها.. وقطعت شرينها دي واحدة مريضة نفسيًا واسمها الحقيقي آيه وأهلها متبرئين منها، وبيقولو إنها بنت حرام".

ومضى يقول: "منة وكلاشنكوف عصابة واحدة وكلاشنكوف سارق تليفون بنت اسمها شروق من السلام، والبنت أهلها بيدوروا عليه ومنة".

يُذكر أن اليوتيوبر والناشطة على تطبيق "تيك توك" منة عبدالعزيز قد أشعلت حالة من الغضب الواسع على مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد بعد ظهورها في مقطع فيديو تبكي وتتهم بعض الأشخاص بضربها واغتصابها.