الداعية محمد نوح يصف المرأة بـ "قلي...

مشاهير

الداعية محمد نوح يصف المرأة بـ "قليلة الأصل" في حال تركت زوجها الخائن!

أثار العضو في البرلمان الأردني والمفكر الإسلامي محمد نوح القضاة، الجدل بحديثه عن تصرف المرأة في حال قررت ترك زوجها بعد خيانته لها، واصفاً إياها بأنها "قليلة أصل". وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مجتزأ، من برنامجٍ يقدمه محمد نوح ويحمل اسم "التسامح"، يضع فيه الداعية اللوم على الزوجة عندما يخونها زوجها، بأنها هي المقصرة في حال حدث ذلك، مضيفاً أنه وفي حال كانت غير مقصرة فيه فيجب عليها أن تتحمله وتقف إلى جانبه وتعالجه، لأن الخائن على حد وصفه هو مريض وبحاجة للعلاج، ولا يجب على الزوجة الأصيلة تركه لمجرد أنه خانها. وجاء في حديث القضاة: "لو وحدة،

أثار العضو في البرلمان الأردني والمفكر الإسلامي محمد نوح القضاة، الجدل بحديثه عن تصرف المرأة في حال قررت ترك زوجها بعد خيانته لها، واصفاً إياها بأنها "قليلة أصل".

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مجتزأ، من برنامجٍ يقدمه محمد نوح ويحمل اسم "التسامح"، يضع فيه الداعية اللوم على الزوجة عندما يخونها زوجها، بأنها هي المقصرة في حال حدث ذلك، مضيفاً أنه وفي حال كانت غير مقصرة فيه فيجب عليها أن تتحمله وتقف إلى جانبه وتعالجه، لأن الخائن على حد وصفه هو مريض وبحاجة للعلاج، ولا يجب على الزوجة الأصيلة تركه لمجرد أنه خانها.

وجاء في حديث القضاة: "لو وحدة، زوجها مرض وتركت البيت وسألناها ليه تركتي البيت، وأجابت بإنه زوجي مريض، إنتِ مين مربيكي، في بنت أصول بتعمل هيك؟".

وفور تداول هذا المقطع شنَّ الكثيرون حملةً ضد القضاة، واعتبروا أن كلامه ما هو إلا تشجيع على الذكورية المطلقة، عندما وقف مع الأزواج في كل الأحوال، ووضع اللوم كله على المرأة، التي يريد منها الصبر على الزوج الخائن.

ورأى البعض أن حديثه هذا يشجع على ظلم المراة، خصوصا لضعاف النفوس، ويزيد من الحمل الواقع عليها، إذ علق أحد حسابات موقع تويتر: "ذكورية مطلقة وكأن المرأة خلقت فقط لخدمة غرائز الرجل ونزواته، وكأنها بلا كرامة أو إنسانية دعنا نتخيل أن المرأة هي من قامت بالخيانة هل سيقوم الرجل بمعالجتها أم يقتلها؟؟ ابن الأصول عندما قامت زوجته بالصبر عليه وعلى ظلمه لها قام بفقأ عينيها هذه بنت الأصول التي تتحدث عنها؟!!"

فيما علق أحدهم: "محمد نوح القضاة ركز على الجانب الديني ونسي الجانب الإنساني والدين الاسلامي دين إنسانية و تفاهم وود ومحبة... يعني ما بتقدر تفصلهم عن بعض..الخطأ بضل خطأ وما اله داعي اني اشبه الخيانة بالمرض واتعذر فيه وتفرض على الجانب الآخر الوقوف للمساعدة وهو تعرض للخيانة".

كما طالبه البعض بعدم الظهور على التلفاز إلا إذا صحح معتقداته والطريقة التي يفكر بها.

يُذكر أن هذه ليست المرة التي يثير بها القضاة الجدل من خلال ما يقوله من آراء، أو تغريدات ينشرها حول الكثير من الموضوعات.


 

قد يعجبك ايضاً